العالول: الذهاب للانتخابات "أمر محسوم" واتصالات مكثفة ستبدأ مع حماس والجهاد

الإثنين 21 أكتوبر 2019 03:39 م / بتوقيت القدس +2GMT
العالول: الذهاب للانتخابات "أمر محسوم" واتصالات مكثفة ستبدأ مع حماس والجهاد


رام الله / سما /

أكد نائب رئيس حركة فتح، محمود العالول أن الذهاب الى الانتخابات مسالة محسومة لدى القيادة وتعمل من أجل إجرائها في كل الاراضي الفلسطينية خلال الأشهر المقبلة.

وقال العالول في تصريحات لإذاعة "صوت  فلسطين" الرسمية، اليوم الاثنين ، إنه واستمرارا للقاءات التي عقدتها القيادة ممثلة باللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح ولقاء السيد الرئيس بلجنة الانتخابات المركزية ستتوجه اللجنة الأسبوع المقبل إلى قطاع غزة، لتنطلق بعد ذلك مجموعة من الاتصالات مع حركتي حماس والجهاد الإسلامي، إضافة إلى الحوارات بيننا وقوى منظمة التحرير.

واشار العالول ان كافة اللجان والتي شُكلت لديها مسؤوليات محددة بإزالة العقبات من أمام خيار إجراء الانتخابات التي لها علاقة تحديداً بالقدس، وضرورة أن تُجري بها وأيضا في قطاع غزة، وفي كل أماكن الولاية الفلسطينية في هذا الموضوع.

وأكد العالول على اهمية التواصل مع الجمهور سواء اجريت الانتخابات ام لم تجري من أجل الاستمرار في مواجهة الولايات المتحدة والاحتلال، بالإضافة إلى التواصل مع مؤسسات المجتمع المدني لتسليط الضوء على الأحداث ومشاركتها في اتخاذ القرار بهدف توسيع قاعدة تحمل المسؤولية في هذه الظروف الصعبة.

في سياق أخر دعا نائب رئيس حركة ابناء شعبنا للوقوف الى جانب قاطفي الزيتون وحمايتهم من اعتداءات المستوطنين المتكررة عليهم مؤكدا على ضرورة توسيع رقعة المقاومة الشعبية بكل اشكالها لجعل الاحتلال مكلفا .