الهباش يبحث مع شيخ الأزهر سبل مواجهة التصعيد الإسرائيلي في القدس المحتلة

الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 06:48 م / بتوقيت القدس +2GMT
الهباش يبحث مع شيخ الأزهر سبل مواجهة التصعيد الإسرائيلي في القدس المحتلة


القاهرة /سما/

بحث قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش، مع الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، آخر التطورات التي تشهدها دولة فلسطين، بما فيها مدينة القدس المحتلة، والمسجد الأقصى المبارك، وسبل مواجهة التصعيد الذي تمارسه دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وقال الهباش في تصريح،  عقب اللقاء الذي عقد في مقر الأزهر، بالعاصمة المصرية القاهرة، اليوم الثلاثاء، بحضور سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم في الجامعة العربية دياب اللوح، إنه أطلع الإمام الأكبر على خطورة ما تقوم به إسرائيل في "القدس" و"الأقصى"، وحجزها للأموال الفلسطينية الأمر الذي يفاقم معاناة شعبنا، مؤكدا إصرار الرئيس محمود عباس على دفع مخصصات أسر الشهداء والأسرى كاملة.

واستعرض جهود القيادة الدبلوماسية لإفشال ما تسمى بـ "صفقة القرن" المزعومة، مشيرا إلى خطورة ما يقوم به المستوطنون من صلوات تلمودية في "الأقصى" وما يشكله من خطورة على المسجد، ويزيد من توتر الأوضاع داخل فلسطين وخارجها.

وشدد على أن ما تقوم به إسرائيل هو بمثابة إعلان حرب، وتعدٍ صارخ على الإسلام والمسلمين، مضيفا "أننا في مواجهة مفتوحة مع الاحتلال، ما يتطلب دعما عربيا وإسلاميا مساندا لقرارات القيادة".

ونقل الهباش تحيات الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية لشيخ الأزهر، مهنئا إياه بعودته سالما عقب إجراء فحوصات طبية.