التربية تؤكد التزامها بخلو مدارسها من بضائع الاحتلال

الإثنين 07 أكتوبر 2019 01:33 م / بتوقيت القدس +2GMT


رام الله / سما /

أكد وزير التربية والتعليم مروان عورتاني الالتزام بخلو المدارس الفلسطينية من منتجات وبضائع الاحتلال، لتكريس السيادة الوطنية ودعم الاقتصاد الوطني.

جاء ذلك خلال لقائه ممثلي حملة مقاطعة منتجات وبضائع الاحتلال، بحضور ممثلين عن اتحاد المعلمين.

وشدد عورتاني على حرص الوزارة على تعزيز مفهوم التربية الوطنية وترسيخ مفهوم المقاطعة لمنتجات الاحتلال في أذهان الطلبة؛ من خلال تنفيذ نشاطات متنوعة لإيصال الأفكار للطلبة.

ولفت إلى أن هذا التوجه يأتي انسجاماً مع توجهات الحكومة والحملات الوطنية والجهود الرامية إلى مقاطعة بضائع المستوطنات، وتشجيع ودعم المنتج الوطني.

بدورهم، أكد ممثلو "حملة المقاطعة" أهمية تعزيز الوعي لدى المعلمين والطلبة بأهمية دعم المنتج الوطني وتوظيف الإذاعة المدرسية للحديث عن أهمية المقاطعة والتعريف بالمنتج الوطني والتشجيع على استهلاكه.

ولفتوا إلى أهمية أن تصمم المدارس مجلات حائط خاصة بموضوع المقاطعة، ونشر مقالات ورسومات وشعارات من إنتاج الطلبة، وكذلك صور لنماذج من بضائع الاحتلال وبدائلها من المنتجات الوطنية، مشيدين بالجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل ترسيخ الهوية الوطنية.