غزة: "الجهاد" تُنظم مؤتمراً وطنياً يُسلط أضواءه على نكسة أوسلو غداً

الإثنين 16 سبتمبر 2019 09:34 م / بتوقيت القدس +2GMT
غزة: "الجهاد" تُنظم مؤتمراً وطنياً يُسلط أضواءه على نكسة أوسلو غداً


غزة / سما /

تنظم حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين غداً الثلاثاء، لقاءً وطنياً، في الذكرى السنوية السادسة والعشرين لتوقيع اتفاقية أوسلو، وذلك بفندق الكومودور غرب مدينة غزة.

وقال عضو قيادة ساحة الحركة بقطاع غزة محمد الحرازين، إن المؤتمر سيبدأ فعالياته في تمام الحادية عشرة صباحاً، بحضور قيادات القوى والفصائل ونخب فكرية وأكاديمية وشخصيات اعتبارية.

وبيّن أن الكلمة الافتتاحية للمؤتمر، ستكون للأمين العام للحركة الأخ المجاهد زياد النخالة (أبو طارق)، فيما ستكون كلمة في جزئية "صفقة القرن وأوسلو" يلقيها عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيق جميل مزهر، تليها كلمة بعنوان "أوسلو ومخاطرها على المشروع الوطني"، يلقيها عضو المكتب السياسي لحركة حماس الدكتور محمود الزهار.

ولفت الحرازين إلى أن هناك كلمة ستكون مخصصة للحديث عن "مصائب أوسلو.. الاستيطان نموذجاً"، يلقيها الشيخ المجاهد نافذ عزام، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، تليها كلمة بعنوان "خارطة طريق للخروج من أوسلو"، للدكتور وليد القططي، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

كما لفت إلى أن هذا المؤتمر سيوجه رسائل ونصائح هامة للخروج من المعضلة التي ندفع ثمن مشاركة البعض فيها يومياً، منوهاً إلى أن هذا الأمر واضح جداً في الواقع وعلى الأرض في الضفة والقدس، ومن تصريحات قيادات الاحتلال التي سمعناها مؤخراً في السباق الانتخابي.