مسؤول أمريكي : نتنياهو وافق على الانسحاب من الضفة الغربية في عهد أوباما

الأحد 15 سبتمبر 2019 08:39 ص / بتوقيت القدس +2GMT
مسؤول أمريكي : نتنياهو وافق على الانسحاب من الضفة الغربية في عهد أوباما


القدس المحتلة / سما /

كشف المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط السفير الأمريكي في إسرائيل السابق، مارتن إنديك، إن بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، وافق على الانسحاب من الضفة الغربية.

وقالت القناة العبرية الـ"13"، مساء لسبت، بأن مارتن إنديك هاجم حزب الليكود الإسرائيلي الحاكم، حيث رأى أن نتنياهو، رئيس الحزب، عبر عن دعمه لخطة أمريكية سابقة للانسحاب من الضفة الغربية.

وأوضح إنديك أن موشي يعالون، الذي شغل منصب وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، في حكومة نتنياهو السابقة، عارض الخطة الأمريكية، في وقت حظر على زميله في حزب "أزرق أبيض" الجنرال بيني غانتس، التحدث إلى المسؤولين الأمريكيين.

ولفت مارتن إنديك، إلى أن حزب الليكود أوضح ان الجنرال غانتس هو الذي أيد الانسحاب من الضفة الغربية، في حين عبر نتنياهو عن دعمه لهذه الخطة. 

ونشر إنديك تغريدة جديدة له على حسابه الرسمي على "تويتر"، مساء الجمعة، قال فيها:

إن نتنياهو عبر عن دعمه لخطة الجنرال الأمريكي، جون ألن، الذي اقترح الانسحاب خلال فترة ولاية الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، حيث دعم نتنياهو الخطة، ولم يريد الضم لأنه غير ضروري، ومن استخدم حق النقض [الفيتو" كان الجنرال يعالون، بحكم كونه وزيرا للدفاع. ويعالون منع زميله في غانتس من التحدث إلى المسؤولين الأمريكيين. 

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في وقت سابق، عن نيته فرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن وشمال البحر الميت، مع تشكيل الحكومة المقبلة.