الرئيس عباس يعلن الحداد وتنكيس الاعلام لمدة 3 أيام في فلسطين

الخميس 25 يوليو 2019 07:00 م / بتوقيت القدس +2GMT
الرئيس عباس يعلن الحداد وتنكيس الاعلام لمدة 3 أيام في فلسطين


رام الله / سما /

أعلن رئيس دولة فلسطين محمود عباس ، مساء اليوم الخميس، الحداد وتنكيس الاعلام لمدة 3 أيام في فلسطين حدادا على الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي ، الذي توفي اليوم بعد اصابته بوعكة صحية نقل على اثرها للمستشفى العسكري بتونس.

وقال الرئيس محمود عباس خلال كلمة ألقاها في مستهل اجتماع القيادة المنعقد بمقر الرئاسة في مدينة رام الله ، أنه سيشارك في وداع الراحل الباجي قايد السيسي.

وتقدم الرئيس عباس بخالص العزاء للشعب التونسي الشقيق وأسرة الفقيد والأمتين العربية والإسلامية، داعيا الله أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.

وقال الرئيس: "فقدت الأمة العربية والإسلامية، وفقدت فلسطين وتونس والانسانية جمعاء، اليوم، زعيما ومناضلا وأخا وصديقا هو الرئيس الباجي قايد السبسي، رئيس الجمهورية التونسية، وخليفة الزعيم الكبير العظيم الحبيب بورقيبة، رائد الواقعية السياسية في تاريخنا المعاصر، وصاحب الفضل باستضافة تونس للفلسطينيين على أرضها".

وأضاف: "تونس لها في قلوبنا منزلة شديدة الخصوصية، فمنها بدأنا رحلة العودة إلى فلسطين".

وتابع الرئيس: "أمام هذا المصاب الجلل، نتقدم بخالص العزاء للشعب التونسي الشقيق ولأسرة الفقيد الكبير وللأمتين العربية والإسلامية، بوفاة الصديق الرئيس السبسي، رحم الله الفقيد العزيز وتغمده بواسع مغفرته وأدخله فسيح جناته".

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت رئاسة الجمهورية التونسية، وفاة الرئيس الباجي قايد السبسي 92 عاما في المستشفى العسكري بتونس العاصمة بعد تعرضه لوعكة صحية.

ونعت صفحة رئاسة الجمهورية التونسية، على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك الرئيس محمد الباجي قايد السبسي، الذي وافته المنية في الساعة العاشرة من صباح اليوم، مؤكدة أنه سيتم الإعلان عن مراسم الدفن لاحقا.

وكانت وكالة "تونس إفريقيا للأنباء"، ذكرت نقلا عن نور الدين بن تيشة، المستشار الأول للرئيس التونسي المكلف بالعلاقة مع مجلس نواب الشعب والأحزاب السياسية، أن الرئيس السبسي أدخل المستشفى العسكري مساء أمس الأربعاء.

وذكرت الوكالة، أن "آخر نشاط للرئيس التونسي يعود إلى يوم الإثنين الماضي عندما استقبل بقصر قرطاج وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي".
وكان السبسي، البالغ من العمر 93 سنة، قد غادر المستشفى العسكري في تونس مطلع شهر يوليو الجاري نحو مقر إقامته بقرطاج وذلك "بعد تلقيه العلاج اللازم، وتعافيه من وعكة صحية حادة"، وفق ما أعلنته الرئاسة التونسية وقتها.
ووقع السبسي، في الخامس من الشهر الجاري على أمر يتعلق بتمديد حالة الطوارئ في بلاده لمدة شهر، كما وقع في نفس اليوم، الأمر الرئاسي المتعلق بدعوة الناخبين للانتخابات التشريعية والرئاسية لسنة 2019.