غنام تطالب الصليب الأحمر بموقف واضح وصريح تجاه ما يحدث في القدس

الثلاثاء 23 يوليو 2019 09:01 م / بتوقيت القدس +2GMT
غنام تطالب الصليب الأحمر بموقف واضح وصريح تجاه ما يحدث في القدس


رام الله / سما /

طالبت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، الصليب الأحمر الدولي بموقف واضح وصريح تجاه ما يحدث في القدس من هدم يطال منازل المقدسيين، والاعتداءات المتواصلة التي تطال كل شيء في المدينة المقدسة، واصفة ما حدث بمنطقة واد الحمص بالكارثة والنكبة الجديدة بحق شعبنا.

جاء ذلك خلال لقائها، اليوم الثلاثاء، في مقر المحافظة بمدينة رام الله، نائب رئيس بعثة الصليب الأحمر في القدس والضفة الغربية اوليفييه شاسوه، بحضور مديرة مكتب رام الله وأريحا في الصليب الأحمر سهى مصلح.

 وبحثت غنام مع شاسوه آخر التطورات بشأن الأسرى، واعتداءات الاحتلال على شعبنا، وعمليات الهدم التي طالت منازل المقدسيين في واد الحمص بالقدس المحتلة.

ودعت الصليب الأحمر إلى القيام بدور يتعدى الدور الخدماتي، خاصة في ظل ما يعانيه أسرانا وأسيراتنا من ظروف قاسية، مشيرة إلى أن الاحتلال ينتهك كافة المعاهدات والمواثيق الدولية، دون أن يحرك العالم والمؤسسات الحقوقية ساكنا.

وأشارت إلى اعتداء المستوطنين على أم ناصر أبو حميد "خنساء فلسطين" خلال محاكمة نجلها، مطالبة بتوفير الحماية للأسرى وأهاليهم خلال جلسات محاكم الاحتلال.  

وأكدت غنام موقف شعبنا وقيادته الرافض لاستلام أموالنا منقوصة، مشددة على مواصلة دعم أسرانا وعائلات الشهداء، وكما قال الرئيس لو بقي معنا قرش واحد سيصرف على الأسرى.

بدوره، أكد شاسوه أن الصليب الأحمر ينظر بقلق تجاه عمليات الهدم في القدس والمناطق المصنفة "ج"، وأن لجنة الصليب الأحمر تتابع ملف الأسرى وكل المستجدات داخل سجون الاحتلال وهي على تواصل دائم مع جميع الأطراف ذات العلاقة.