حبيب: جريمة الاحتلال بالقدس لن تغيِّر من المعادلة شيئًا

الإثنين 22 يوليو 2019 04:06 م / بتوقيت القدس +2GMT
 حبيب: جريمة الاحتلال بالقدس لن تغيِّر من المعادلة شيئًا


غزة / سما/

أكد خضر حبيب، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن المعركة تحتدم على القدس والمسجد الأقصى مع العدو الصهيوني.

وأوضح حبيب خلال التظاهرة التي دعت لها حركة الجهاد الإسلامي ضد سياسة التطهير العرقي وهدم المنازل في القدس، اليوم الاثنين، أن الاحتلال يستغل كل المعطيات والعوامل في مرحلة التطبيع والهرولة العربية نحو "إسرائيل"، لحسم معركة القدس لصالحه على حساب الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية.

وشدد على أن هدم منازل المقدسيين بصور باهر جريمة جديدة يحاول الاحتلال من خلالها التغلب على العامل الديمغرافي للوجود الفلسطيني، مؤكدًا أن هذه الجريمة لن تجعلنا ننسى القدس أو نغادرها.

وقال حبيب إن الشعب الفلسطيني ماضٍ في جهاده ومقاومته رغم جرائم الاحتلال، ولن تحط رحاله إلا في قدس الأقداس، وكل المحاولات البائسة لن تغيَّر من المعادلة شيء، ولن تجعل شعبنا يتراجع عن مواقفه.

وناشد حبيب خلال التظاهرة الأمة العربية والإسلامية للنهوض من أجل نصرة القدس وإحباط مشاريع الاحتلال، مضيفًا: "القدس ليست للشعب الفلسطيني وحده، فهي آية من كتاب الله، وجزء من عقيدتنا".

ودعا الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان، لوقف العبث والجريمة الصهيونية بحق المدينة المقدسة وأهلنا في القدس الشريف، مطالبًا أحرار العالم بالنهوض لوقف الطوفان والإجرام الذي ينال من حقوق شعبنا الفلسطيني.