الحوثيون يعلنون عن شن هجوم بري داخل السعودية

الأحد 21 يوليو 2019 12:08 م / بتوقيت القدس +2GMT
الحوثيون يعلنون عن شن هجوم بري داخل السعودية


صنعاء /وكالات/

قالت جماعة الحوثي في اليمن إنّ جنودًا سعوديين قتلوا، الأحد، بعملية هجومية لمسلحي الجماعة في منطقة جازان جنوب غربي السعودية.

ونقلت قناة "المسيرة" التابعة للحوثيين عن مصدر عسكري لم تسمه قوله إنهم شنّوا عملية هجومية شرق جبل جحفان بجبهة جازان، وتحدث المصدر عن مقتل وجرح عدد من الجنود السعوديين خلال الهجوم (لم يحدد عددهم) واغتنام أسلحة.

ولم يتطرق المصدر إلى تفاصيل أخرى، فيما لم يعلق الجانب السعودي على حديث الحوثيين.

وكثّفت جماعة الحوثي، مؤخرًا، هجماتها بالطائرات المسيرة والصواريخ متوسطة المدى على أهداف سعودية، خصوصًا على مطاري جازان وأبها، فيما تعلن الجماعة في فينة وأخرى مقتل جنود سعوديين خلال مواجهات قرب الحدود اليمنية.

ويسيطر الحوثيون المتهمون بتلقي الدعم من إيران، على العاصمة صنعاء، منذ أيلول/ سبتمبر 2014، قبل أن تتوسع هيمنتهم لتشمل عدة محافظات.

ومنذ آذار/ مارس 2015، تشنّ السعودية والإمارات هجومًا على اليمن تحت ذريعة "استعادة الشرعيّة"، غير أن هذا الهجوم أسفر عن سيطرة إماراتيّة على جنوبيّ اليمن، ولم ينجح في الحدّ من هيمنة الحوثي.

وأعلنت مصادر إماراتيّة لـ"رويترز" أنها تعتزم الانسحاب من حرب اليمن التي وصفتها صحيفة "نيويورك تايمز"، الجمعة، بأنها "أصبحت مستنقعا" لولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، بعد انسحاب الإماراتيين جزئيًا من المشاركة في حرب التحالف العسكري على اليمن، وشككت بقدرة بن سلمان على قيادة الحرب بمفرده.

وتوقعت أن يلجأ السعوديون إلى الولايات المتحدة لتعويض الغياب الإماراتي، وذلك وفق دبلوماسيين على اطلاع على المحادثات. إلا أن معارضة الكونغرس للحرب تجعل هذا الأمر مستبعدًا، ما يترك السعودية أمام بعض الخيارات المتواضعة؛ في حين رأى دبلوماسيون أن "الانسحاب قد يكون حافزا للمملكة للتفاوض مع الحوثيين".

ونقلت الصحيفة عن دبلوماسيين ومحللين سياسيين (لم تسمّهم) قولهم إن حرب اليمن بعد مرور 4 سنوات "أصبحت في مأزق"، و"تحولت معركة بن سلمان في اليمن التي بدأها عام 2015 إلى مستنقع له"، وأن انسحاب الإمارات، الحليف الأساسي للسعودية في هذه الحرب، "يطرح تساؤلات عن قدرة الرياض على قيادة الحرب بنفسها".