بن جاسم يُهاجم الدول الداعية لوقف القتال في ليبيا

الخميس 18 يوليو 2019 12:08 م / بتوقيت القدس +2GMT
بن جاسم يُهاجم الدول الداعية لوقف القتال في ليبيا


الدوحة/وكالات/

غرّد رئيس الوزراء القطري الأسبق حمد بن جاسم، مُهاجماً الدول الداعية لوقف القتال في ليبيا، وهي الولايات المتحدة الأمريكيّة، فرنسا، بريطانيا، إيطاليا، مصر، والإمارات.
 وجاء في تغريدة بن جاسم عبر صفحته الرسمية على “تويتر” الأربعاء: “أمر مضحك أن تعلن مجموعة دول بإيقاف الحالة حول طرابلس لإيجاد حل سياسي”.
وتساءل: “أين كنتم منذ بداية المعركة المدعومة من بعض الدول التي في الإعلان والتي لم توقف هذا الاعتداء على الحكومة الشرعية وعلى الأمنين في طرابلس، ولماذا لا يكون إيقاف الحالة ما قبل بدء العمليات”.
وجاء في تغريدةٍ أخرى لرئيس وزراء قطر الأسبق: “المراد اليوم أن يكونوا دعاة سلام، ولكن بعد ابتلاع أجزاء من طرابلس، وهذا يذكرنا فيما جرى قبل عام 67 والهدنة التي أريد منها تثبيت المحتل”.
وتابع: “المضحك أن البيان يصدر وفيه دول ديمقراطية يفترض أن تحترم إرادة الشعوب، ولكن الواضح أنها احترمت المصالح”، مشيرا إلى أنه في النهاية ستنتصر إرادة الشعب الليبي.
وأصدرت ستة دول بينها دولتان عربيتان، بياناً مُشتركاً حول ليبيا، وطالبت بالوقف الفوري للقتال المُستمر في طرابلس، وكان الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير حفتر قد أعلن، في الرابع من نيسان/ أبريل الماضي، إطلاق عملية للقضاء على الجماعات المسلحة والمتطرفة التي وصفها بـ “الإرهابية” في العاصمة طرابلس، والتي تتواجد فيها حكومة الوفاق المعترف بها دوليا برئاسة السراج، الذي أعلن “حالة النفير” لمواجهة الجيش واتهم حفتر بـ “الانقلاب” على الاتفاق السياسي لعام 2015.