العالول للعرب المشاركين في ورشة العار : طعناتكم في ظهورنا زادت ونأمل ان تصحو شعوبكم من سباتها

الثلاثاء 25 يونيو 2019 02:36 م / بتوقيت القدس +2GMT
العالول للعرب المشاركين في ورشة العار : طعناتكم في ظهورنا زادت ونأمل ان تصحو شعوبكم من سباتها


نابلس/سما/

هاجم نائب رئيس حركة فتح وعضو مركزيتها محمود العالول الأنظمة العربية المشاركة بالورشة الاقتصادية الممهدة لصفقة القرن في العاصمة البحرينية المنامة.

وقال العالول خلال مهرجان خطابي بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، الثلاثاء: "رسالتنا لمن نسميهم أشقاءنا: طعناتكم في ظهورنا زادت، وإيغالكم بالعبث بقضيتنا زاد عن اللزوم، وهذه المسألة لن نسمح بها" مضيفا "سنبقى نعتبر أمريكا وإسرائيل عدونا، ولن نعتبركم أعداء، لكن سنترككم لشعوبكم، ونأمل ألا يطول سباتها".

وأكد أن الشعب الفلسطيني استطاع بوحدته وانسجامه أن يُفشل صفقة القرن، وسيُفشل كذلك ورشة المنامة.

وحيا العالول باسم الرئيس محمود عباس المشاركين بالمهرجان الذي يرسل رسالة الى المجتمعين في المنامة تقول لهم: لا يمكن تمرير مخططاتكم بتصفية القضية الفلسطينية.

وأضاف: "لا صفقة عصركم ولا ورشة الندامة يمكن أن تمر ما دام هذا الشعب موحدا، ونرفض أن يتكلم باسمنا أحد سوى هذا الشعب وممثله الشرعي منظمة التحرير الفلسطينية" مشددا على ان فلسطين لا تباع ولا تشترى، ولم يخلق بعد من يمكن أن يتنازل عن القدس.

وكان الآلاف قد شاركوا بالمسيرة التي انطلقت من أمام المجمع الشرقي بنابلس، بمشاركة العديد من الشخصيات الاعتبارية وممثلي المؤسسات الرسمية والشعبية والقوى والفصائل.

ورفع المشاركون أعلام فلسطين ورايات سوداء ولافتات منددة بورشة المنامة، مرددين هتافات منددة بمنظمي المؤتمر والمشاركين فيه.

من جانبه، أكد محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان في كلمة له ورشة المنامة لا تحظى بقبول الشعوب العربية ومنها شعب البحرين، وأن الشعب الفلسطيني لن يقبل بكيس طحين ثمنا لذل اللجوء.

وأضاف: "اذهبوا إلى مكان آخر يمكن أن تنطلي خططكم على شعب آخر خلاف الشعب الفلسطيني" مؤكدا  أن لا صفقة العصر ولا ورشة المنامة قادرين على أن يزحزحا حبة رمل واحدة من تراب فلسطين.

  ​