عشراوي تدين تصعيد حكومة الاحتلال لجرائمها وانتهاكاتها

الأحد 31 مارس 2019 02:46 م / بتوقيت القدس +2GMT


رام الله / سما /

أدانت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.حنان عشراوي، اليوم الأحد، تصعيد حكومة الاحتلال برئاسة بنيامين نتنياهو لجرائمها وانتهاكاتها مستغلة الأرض والإنسان الفلسطيني لخدمة مصالح اليمين الإسرائيلي المتطرف وتحقيق سياساته وأهدافه العنصرية المتطرفة.

وأشارت في تصريح لها إلى أن نية "الإدارة المدنية" التابعة للاحتلال، الموافقة هذا الأسبوع على بناء 1427 وحدة استيطانية جديدة، والترويج لحوالي 3500 وحدة أخرى في الضفة الغربية يأتي في إطار التصعيد الاستيطاني الاستفزازي والجنوني الهادف إلى استرضاء المستوطنين المتطرفين في الانتخابات الإسرائيلية المقبلة على حساب حقوق وممتلكات شعبنا الفلسطيني الأعزل في مخالفة صارخة ومتعمدة لجميع القوانين والقرارات الدولية بما فيها قرار مجلس الأمن الأخير 2334.

كما ولفتت إلى نهج  نتنياهو الإجرامي والقائم على استخدام دماء أطفال وشباب ونساء شعبنا الأعزل في قطاع  لتحقيق أهدافه الايديلوجية المتطرفة والوصول إلى غاياته الانتخابية مستندا إلى الصمت الدولي المطبق والشراكة والدعم اللامتناهي من الولايات المتحدة الأمريكية التي أعطت دولة الاحتلال الضوء الأخضر لمواصلة عدوانها على شعبنا وأرضنا وممتلكاتنا.

وشددت عشراوي، على أن هذه السياسات والممارسات الإسرائيلية غير الشرعية تتطلب موقفا دوليا جادا وفاعلا لمحاسبة ومساءلة دولة الاحتلال على انتهاكاتها الصارخة للقانون الدولي والاتفاقيات والقرارات الأممية، كما وطالبت الدول العربية باتخاذ إجراءات فورية لتعزيز صمود شعبنا ووقف الآلة العسكرية الإسرائيلية ومواجهة السياسات والقرارات الأمريكية الانفرادية.