الأحمد يبحث مع وزير الداخلية اللبناني التنسيق الدائم بين البلدين

الأربعاء 16 يناير 2019 08:14 م / بتوقيت القدس +2GMT


بيروت /سما/

أجرى عزام الأحمد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، اليوم الأربعاء، مباحثات  مع وزير الداخلية والبلديات اللبناني نهاد المشنوق في بيروت ، حول التنسيق الدائم اللبناني الفلسطيني على كل المستويات، بحضور سفير فلسطين لدى لبنان أشرف دبور، وعضو المجلس الثوري لحركة "فتح"، أمين سر الفصائل في لبنان فتحي أبو العردات.

وخلال اللقاء أطلع الأحمد، الوزير اللبناني ، على صورة الأوضاع في فلسطين والتصعيد الإسرائيلي المتطرف على الشعب الفلسطيني.

ووضع الأحمد ، المشنوق في صورة الأوضاع على الأرض التي تهدف إلى تكريس الاحتلال للضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، والتنكر لقرارات الشرعية الدولية وتغيير المعالم الديمغرافية لمدينة القدس عاصمة الدولة الفلسطينية الابدية.

ودعا إلى تمتين الجهد العربي لكي تكون أمتنا قادرة عن شطب المؤامرة التي سميت "صفقة القرن"، لأن المقصود بها ليس فلسطين بل فرض الهيمنة الاميركية الاسرائيلية على الوطن العربي.

وثمن الاحمد الأوضاع في المخيمات الفلسطينية في ظل استمرار الهدوء الذي تشهده منذ عدة أشهر، بعد قطع الطريق على كل المحاولات التي جرت لتفجير أوضاع المخيمات وتهديد الأمن السلمي للبنان.

وأكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، استمرار التنسيق على أعلى المستويات وفي مختلف المناطق بين منظمة التحرير والمؤسسات الفلسطينية المعنية في لبنان، والقيادة الفلسطينية مع الجهات اللبنانية المعنية على كل المستويات السياسية والأمنية.