حماس: " عباس فقد شرعيته ولا يحق له التحكم في صناعة القرار أو توزيع الأموال "

الخميس 29 نوفمبر 2018 12:31 م / بتوقيت القدس +2GMT
حماس: " عباس فقد شرعيته ولا يحق له التحكم في صناعة القرار أو توزيع الأموال "


رام الله / سما /

 قال سامي أبو زهري القيادي في حماس، إن اعتبار قيادة فتح المجلس التشريعي فاقد للصلاحية هو قلب للحقائق.

وأضاف "محمود عباس فقد شرعيته ولا يحق له التحكم في صناعة القرار أو توزيع الأموال الفلسطينية".

وأكد على جهوزية حماس للاحتكام لصندوق الاقتراع لانتخابات المجلس الوطني والتشريعي والرئاسة لإنهاء عملية القرصنة التي تمارسها قيادة فتح. وفق وصفه.

وكانت حركة فتح، دعت  اليوم الخميس، إلى ضرورة إجراء انتخابات شاملة كاستحقاق انتخابيّ مكتسب انتزعه الشعب الفلسطيني رغم أنف الاحتلال، وكضمانة لتداول السلطة وعدم تعطيل مؤسسات المسؤولة عن تسيير شؤون الشعب ووضع الحلول لمشاكله وسن القوانين الضرورية لبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

وقال منير الجاغوب رئيس المكتب الإعلامي لحركة فتح، في تصريح صحفي، إن الانتخابات ضرورة رغم ما يعانيه الشعب الفلسطيني من احتلال غاشم ومن واقع الانقسام الذي فرضه "انقلاب حماس" على الشرعية الوطنية وأدى إلى شل وتعطيل بعض مؤسساتها. كما قال.

وأضاف "إن أحد ضحايا الانقلاب، هو المجلس التشريعي الذي انتهى دوره مع خروج حماس على الشرعية الوطنية، فقد تحول هذا المجلس بفعل مغامرات قيادة حماس إلى مجرد واجهة حزبية لفصيل متمرد على الشرعية، دون أن يكون له أي دور في متابعة وحل هموم المواطن وسنّ القوانين التي تحكُم مجمل متطلبات المجتمع الطامح نحو التطور والديمقراطية والحرية والإنعتاق من التبعية للاحتلال".