بلدية خان يونس تعتمد لجنة حي الأمل الجديدة لتمثيل السكان

السبت 03 نوفمبر 2018 01:21 م / بتوقيت القدس +2GMT


خانيونس / سما /

اعتمدت بلدية خان يونس لجنة حي الأمل التي تم إعادة تشكيلها مجددا لتمثيل السكان البالغ عددهم 70 ألف مواطن والعمل على تطوير الحي بالتعاون مع البلدية والجهات المسؤلة. وأفادت البلدية في بيان لها أن اللجنة التمثيلية لحي الأمل، تضم محمود عبدالعزيز كلاب رئيسا للجنة ومروان ابوشمالة نائبا له وعبدالله على ابو الوفا أمينا للصندوق وكمال موسى امين السر وعضوية كل من جميل العبادسة ونبيل الصرفندي ومحمد عيسى صيام وأيمن الشيخ سلامة وسعيد صلاح واسراء عامر وشيماء ابوشقرة. 

واكدت البلدية على أهمية لجان الاحياء في تنمية الشعور لدي المواطن بواجباته ومسؤولياته تجاه المجالس المحلية، وتمثيل سكان الحي أمام البلدية والجهات الرسمية المختلفة وتعمل كحلقة وصل لتحقيق أهدفها ورسالتها من جانبه عقدت لجنة حى الامل بمقرها اجتماعها الاول وناقشت الخطة التطويرية للحي التى سيتم مناقشتها فى اللقاء الاول مع رئيس بلدية خان يونس المهندس علاء البطة.

وأكد رئيس اللجنة محمود كلاب على أهمية دور اللجنة وارتباطها بالسكان والبلدية والجهات المسؤولة، للحفاظ على المصلحة العامة والتواصل الفعال والهادف لحل مشاكل المواطنين، موضحا أن البلدية ستباشر خلال الشهر الجاري لإعادة تأهيل شارع القدرة في حي الأمل بدعم صندوق تطوير وإقراض الهيئات المحلية بتكلفة (339) ألف يورو.

وبيّن أن تطوير الشارع يبدأ من نقطة التقاء شارع القدرة مع شارع (41) المجاور لمبنى الهلال الأحمر وحتى تلاقيه مع شارع رقم (33) المحاذي لبركة تجميع مياه الأمطار الواقعة شمالي حي الأمل، ومن شأن إعادة تأهيله المساعدة في تطوير شبكة الطرق وتحسين واقعها نحو الأفضل. وطالب المجتمعون ضرورة أن تدرج البلدية في مشاريعها القادمة استكمال رصف امتداد شارع القدرة من الناحية الشمالية شرق منتزه حى الامل،و إعادة تأهيل الشوارع الفرعية بالصرف الصحي التى انجزت البلدية أغلبيتها 

وطالب المجتمعون بلدية خان يونس بضرورة العمل على فتح شارع للمشاة بين شارع الهلال الاحمر وشارع مسجد الرحمة لتسهيل حركة التنقل بين السكان والعمل على انارة مفترقات الطرق والاماكن الحيوية في حى الامل وذكر كلاب أن اللجنة ستعمل مع البلدية على تأهيل مربعات الحي باعتبارها المتنفس الوحيد للسكان في الافراح والاتراح وشدد على ضرورة نقل حاوية القمامة في سوق حى الامل على الرصيف لانه وجودها الحالي يعيق حركة السير وتعيين احد عمال النظافة لالزام البائعين وضع القمامة داخل الحاوية يوم الجمعة 

من جانبه، دعا نائب الرئيس مروان ابوشمالة المواطنين للتعاون المشترك والتنسيق مع اللجنة لنقل جميع مقترحاتهم وتطلعاتهم الى البلدية لتقوم البلدية بدورها بترجمة هذه المقترحات والتطلعات إلى مشاريع عملية يستفيد منها المواطنون.

مؤكدا على دور اللجنة في العمل مع البلدية لتحسين نوعية الخدمات المقدمة وضمان الارتقاء بالحي وإيجاد الحلول المناسبة للمشاكل التي يعاني منها المواطن. وقال ابوشمالة أن اللجنة ستساهم في تطوير الحي وتحديد احتياجاته وترتيب الأولويات، وإيصال هموم ومشاكل المواطنين واقتراحاتهم إلي دوائر صنع القرار وايجاد الحلول المناسبة وطرح البدائل مع البلدية والجهات الأخرى .