القواسمي يرد على جرينبلات عبر "سما": العملاء والخونة وحدهم من سيحاول ملء الفراغ

الخميس 30 أغسطس 2018 02:46 م / بتوقيت القدس +2GMT
القواسمي يرد على جرينبلات عبر "سما": العملاء والخونة وحدهم من سيحاول ملء الفراغ


سما / خاص سما

ردت حركة "فتح" عبر وكالة "سما" على تصريحات المبعوث الأميركي للمنطقة، جيسون غرينبلات، والذي حذر الرئيس محمود عبّاس، من استمرار مقاطعته للتسوية الأميركية للقضية الفلسطينيّة، بالقول "إن هناك من سيملأ الفراغ".

وأكد عضو المجلس الثوري لحركة فتح أسامة القواسمي، أن "|منظمة التحرير الفلسطينية أخذت شرعيتها من خلال النضال عبر عقود طويلة، ومن خلال النضال الميداني والسياسي والقانوني، وهي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده".

وقال القواسمي إن "من يحاول ملئ الفراغ وفقا للرغبة الامريكية الاسرائيلية هم فقط العملاء والخونة الذين لن ينجحوا كما لم ينجحوا في السابق".

وأكد القواسمي، أن "الولايات المتحدة الأمريكية هي التي أخذت قرارا بإطلاق النار على العملية السياسية عندما خالفت القانون الدولي، والمرجعيات الاساسية والثابتة للعملية السياسية وقررت الانقضاض على حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف وذلك من خلال اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها ومحاربتها للاجئين الفلسطينيين من خلال تقليص المساعدات عن الاونروا وقطع كافة المساعدات عن السلطة الفلسطينية".

وتساءل هل من يتخذ مثل هذه الاجراءات يريد السلام ؟؟ والغريب انه يحمّل الجانب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية المسؤولية عن عدم إجراء تقدم في العملية السياسية !!

وشدد القواسمي على أن صفقة القرن التي بدأت امريكا بتطبيقها منذ اتخاذها القرارات آنفة الذكر تريد استكمالها من خلال توقيع الشرعية الفلسطينية عليها ومن خلال مصالحة كاذبة وفقا للرؤية الامريكية والاسرائيلية لتمرير المشروع الإسرائيلي.

وجدد المتحدث باسم فتح في حديثه مع "سما"، التأكيد على أن حركته مع وحدة وطنية فلسطينية وفقا للمعايير الفلسطينية وليس وفقا للمعايير الامريكية الاسرائيلية، وصفقة القرن لن تمر ولن يجدوا وطنيا واحدا يقبل بدولة فلسطينية دون القدس عاصمة لها وحق عودة اللاجئين، كما لن نقبل بأقل مما قدمه لنا القانون والشرعية الدولية تحت اي ظرف من الظروف ولو بقي الصراع الدهر كله.