مسيرة حاشدة في رام الله ضد فرض العقوبات على غزة وقطع رواتب اسراها

الأربعاء 15 أغسطس 2018 08:20 م / بتوقيت القدس +2GMT
مسيرة حاشدة في رام الله ضد فرض العقوبات على غزة وقطع رواتب اسراها


رام الله /سما/

اعترضت الأجهزة الأمنية عصر الأربعاء مسيرة حاشدة وسط المدينة، رفضًا لاستمرار السلطة بفرض العقوبات على قطاع غزة، وقطع رواتب أسرى القطاع.

وخرج مئات المشاركين بدعوة من حملة "ارفعوا العقوبات"، حيث احتشدوا على دوار المنارة، وانطلقوا بمسيرة في شارع الإرسال المؤدي إلى مقر الرئاسة "المقاطعة"، حيث اعترضت الأجهزة الأمنية المسيرة ومنعتها من التقدم.

وهتف المشاركون بعبارات ضد العقوبات على غزة، وقطع رواتب الأسرى من القطاع.

وهاجم المشاركون سياسة السلطة بالتفرد بالقرارات في الساحة الفلسطينية، مطالبين بالوحدة الوطنية بين جميع الفصائل.

وطالب المشاركون بتطبيق قرارات المجلس الوطني ورفع العقوبات بصورة فورية عن القطاع، منتقدين "سياسة التجويع التي تنتهجها السلطة تجاه أهالي القطاع، وقطع الكهرباء وحرمانهم من العلاج".

وأشاد المشاركون بالمقاومة في غزة ومسيرات العودة، مهاجمين نهج التنسيق الأمني الذي تمارسه السلطة في الضفة الغربية المحتلة.

وهتفوا بعبارات "يسقط يسقط حكم العسكر .. اسمع اسمع يا عباس غزة حرة ما بتنداس". ورفع المشاركون صور الأسرى ولافتات تطالب السلطة برفع العقوبات وفك الحصار عن غزة.