حكومة الوفاق تدين إقامة الاحتلال مهرجان تهويدي بالقدس المحتلة

الأحد 01 يوليو 2018 07:59 م / بتوقيت القدس +2GMT
حكومة الوفاق تدين إقامة الاحتلال مهرجان تهويدي بالقدس المحتلة


رام الله/سما/

أدانت حكومة الفلسطينية، اليوم الأحد، إقامة سلطات الاحتلال المهرجان التهويدي المسمى بـ"المهرجان الدولي للضوء" في مدينة القدس المحتلة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود: "ان ما تطلق عليه سلطات الاحتلال تسمية "المهرجان الدولي للضوء" في عاصمتنا المحتلة، ما هو إلا أحد أدوات التهويد التي تعمل على فرضها سلطات الاحتلال،

وأضاف "أن الحقيقة تقتضي بأن يسمى المهرجان بـ(مهرجان التعتيم )، وليس مهرجان الضوء  أو النور كما يطلقون عليه،  لان الاحتلال  يسعى الى استخدام كافة العناصر من أجل خدمة أهدافه السوداء بما فيها الضوء وجمالياته، لضمان فرض مزيد من التعتيم على تاريخ وحاضر أقدس وأقدم المدن العربية، ولمحاولة قلب الصورة واستبدال واقع المدينة".

 وتابع المتحدث الرسمي: "إن تلك الممارسات التدميرية للاحتلال تسعى الى محاولة تركيب وإحلال (الصورة المتخيلة التي أوجدها الاستشراق الاستعماري) على مدينة القدس العربية المحتلة لتجريدها من الحقيقة الواضحة التي تؤكد عروبتها وفلسطينيتها، وتحملها كافة ملامحها وتفاصيلها".

وقال المحمود ان العالم بأسره يجمع على أن القدس الشرقية، هي مدينة فلسطينية محتلة، وتعترف بها أكثر من 138 دولة كعاصمة لدولة فلسطين، إضافة الى اعتراف معظم المؤرخين من عرب وأجانب ومن بينهم اسرائيليون بعروبة القدس منذ فجر التاريخ".