مصرع 15 عاملاً عربياً منذ مطلع 2018 بالداخل المحتل

الإثنين 25 يونيو 2018 05:42 م / بتوقيت القدس +2GMT
 مصرع 15 عاملاً عربياً منذ مطلع 2018 بالداخل المحتل


القدس/سما/

لقي 15 عاملا عربيا في حوادث عمل مختلفة في الداخل، منذ مطلع العام الحالي 2018.

ويستدل من المعطيات والإحصائيات المتوفرة أن غالبية ضحايا حوادث العمل هم من العمال العرب الفلسطينيين من الضفة الغربية وقطاع غزة ومن العرب الفلسطينيين في أراضي العام 48 والأجانب.

وكان آخر ضحايا حوادث العمل، الشاب جمال هاني أحمد عليات، البالغ من العمر 23 ربيعا، من قرية دير أبو ضعيف من قضاء جنين، والذي توفي نتيجة الإصابة التي تعرض لها أثناء عمله في ورشة بناء في جبل سيخ "هار يونا" بمدينة نتسيرت عيليت، حيث سقط من ارتفاع 12 مترا.

وفي هذا السياق، سقط في السنوات الثلاث الأخيرة في فرع البناء 124 ضحية عمل، 82% منهم من العمال العرب الفلسطينيين الضفة وغزة وأراضي 48 والعمال الأجانب.

وبلغ مجمل ضحايا العمل 19 بينهم 15 عربياً، وهم:بهاء كنانة (23 عاما)، إبراهيم يوسف راضي (58 عاما)، معين ناصر سليم حجة (60 عاما)، العامل الأجنبي تشو شينوي (45 عاما)، معتصم عز الدين العباسي (23 عاما)، علي عوض خوالد (44 عاما)، نيطع روطمان (52 عاما)، هاني نجار (40 عاما)، محمد أبو التين (33 عاما)، جراح إبراهيم (47 عاما)، بسام قاسم عثاملة (56 عاما)، سالم إبراهيم كوتينا (40 عاما)، عمر محمد أحمد عبد المنعم دعيس (54 عاما)، العامل الأجنبي تشين رونغي (38 عاما)، داڤيد بوغداييڤ (59 عاما)، العامل الأجنبي لوئيز چومز (32 عاما)، نايف أبو قويدر (45 عاما)، منير صالح سلمان (34 عاما) وجمال هاني أحمد عليات (23 عاما).

ويستدل من المعطيات أن أكثر عشرات العمال أصيبوا بجروح متفاوتة في العام الجاري، بعضهم ما زال يخضع للعلاج في المستشفيات بسبب إصاباتهم في ورشات العمل، وكانت غالبية حوادث العمل نجمت عن سقوط عمال عن ارتفاع، سقوط أجسام ثقيلة على عمال، سقوط عمال داخل حفر، إصابات خلال أعمال تعبيد شوارع وغيرها.