الفصائل الفلسطينية: عملية جنين ردا على ممارسات الاحتلال

الجمعة 16 مارس 2018 07:09 م / بتوقيت القدس +2GMT
الفصائل الفلسطينية: عملية جنين ردا على ممارسات الاحتلال


غزة / سما /

 رحبت فصائل فلسطينية بعملية الدهس قرب جنين، وأكدت أنها تأتي ردا على ممارسات الاحتلال وموقف الإدارة الأميركية من القضية الفلسطينية.

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة: "عملية جنين رد فعل طبيعي مشروع على جرائم الاحتلال وتأكيد على استمرار الانتفاضة والمقاومة كرافعة نضالية لإسقاط قرار ترامب ورفع كلفة الاحتلال للتعجيل برحيلة".

كما باركت كتائب شهداء الأقصى، "جيش العاصفة"، عملية الدهس البطولية التي وقعت قرب مستوطنة "ميفو دوتان" المقامة على أراضي مدينة جنين،  والتي أدت إلى مقتل جنديين وإصابة أثنين آخرين.

و اعتبرت الكتائب أن العملية رد طبيعي على جرائم العدو بحق أهلنا في الضفة وغزة والقدس العاصمة

أما المتحدث باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع فقال: "عملية الدهس البطولية قرب جنين تؤكد على حيوية واستمرارية انتفاضة القدس ورفض شعبنا الفلسطيني للقرار الأميركي بشأن مدينة القدس بعد مرور 100 يوم عليه".

وأضاف القانوع: "حركة حماس تبارك هذه العملية البطولية وتدعو شعبنا لمواصلة انتفاضته الباسلة واستخدام مختلف الأدوات والوسائل لإيلام العدو الصهيوني".

أما حركة الجهاد الإسلامي قالت في بيانها: "تشيد حركة الجهاد بتصاعد العمليات الفدائية التي تستهدف جنود الاحتلال والمستوطنين المعتدين".

وتؤكد الحركة أن هذه العمليات حق مشروع للشعب الفلسطيني الذي يدافع عن نفسه وأرضه ومقدساته في وجه الاٍرهاب الاسرائيلي الغاشم.

وقالت إن "هذه العمليات تأتي لتؤكد أنه لا أمن ولا استقرار لهذا الاحتلال الغاصب لأرضنا، وهي رد باسم الشعب الفلسطيني على ما يرتكبه العدو من جرائم وعدوان" .

وتدعو الحركة لاستمرار نهج المقاومة بكل أشكالها لإسقاط المؤامرة الصهيو -أميركية التي يُراد منها تصفية القضية الفلسطينية.