الأب مسلم يدعو الفصائل لفتح باب التجنيد الإجباري لبناء جيش فلسطيني

الثلاثاء 26 ديسمبر 2017 09:51 م / بتوقيت القدس +2GMT
الأب مسلم يدعو الفصائل لفتح باب التجنيد الإجباري لبناء جيش فلسطيني


غزة/سما/

 دعا  عضو الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة المقدسات الأب مانويل مسلم، قادة الفصائل الفلسطينية إلى فتح باب التجنيد الإجباري لبناء جيش فلسطيني يكون قادرًا على دوس كرامة أمريكا وإسرائيل، مؤكدًا أن بندقية المقاومة هي شرف القدس وفلسطين

واكد أن القدس هي وطن لكل الشعب الفلسطيني وعاصمتها الأبدية، وهي أولًا قبل اللد والرملة والخليل ونابلس ورام الله، وأن تحريرها واجب ومسؤولية الجميع.

وقال مسلم خلال المؤتمر الوطني الذي نظمته حركة الجهاد الإسلامي في مدينة غزة اليوم الثلاثاء بعنوان "القدس عاصمتنا الأبدية"، إن "اعتراف ترمب بالقدس عاصمة للاحتلال جعل النظام العالمي ينهار"، متسائلًا "أين هي الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن واتفاقات أوسلو وغيرها من القرارات الكاذبة، إن أمريكا داست على كل هذه القرارات والمواثيق الدولية.

وتحدث مسلم عن مشروع التسوية، قائلًا إن" هذا المشروع انتهى وكان في الماضي، فكل الفلسطينيين لا يثقون بأحد أبدًا ولا في جميع بلدان العالم، بل يثقون فقط في سلاحهم ومقاومتهم وبسواعدهم وبدمهم".

وأكد أن الشعب الفلسطيني هو القوة الوحيدة وصاحب القرار الأول، فلا يوجد حل أو أفق سياسي، الحل الوحيد هو المقاومة والعصيان المدني، لافتًا إلى أن الأقصى وفلسطين جزء من عقيدتنا الإسلامية.

وطالب مسلم الشعوب العربية الثائرة بأن تجبر قادتها على دفع جزية السلاح للشعب الفلسطيني من أجل تحرير فلسطين والقدس ومقدساتها.