التحالف الخليجي الجديد" يؤكد على الحقوق التاريخية في القدس

الأربعاء 13 ديسمبر 2017 10:53 م / بتوقيت القدس +2GMT
التحالف الخليجي الجديد" يؤكد على الحقوق التاريخية في القدس


الرياض /وام/

جتمع ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد،  الأربعاء، مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

وكانت الإمارات والسعودية قد أعلنتا منذ أيام قليلة تدشين "التحالف الخليجي الجديد"، الذي يعزز التعاون بينهما، سواء على المستويات الاقتصادية أو التجارية أو السياسية أو العسكرية.

وقالت وكالة أنباء الإمارات "وام" عن اللقاء، الذي جمعهم في قصر "عرقة" في الرياض، أنه تضمن مناقشة عدد من القضايا الإقليمية والدولية.

وناقش الزعماء الثلاثة في اللقاء القضية الفلسطينية، خاصة بعد قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اعتبار القدس عاصمة لدولة إسرائيل ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس.

وطالب ابن زايد وسلمان وابن سلمان بضرورة حماية الحقوق التاريخية والثابتة للشعب الفلسطيني في القدس، وضرورة إيجاد حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية.

كما تطرق الزعماء الثلاثة في بيانهم إلى مستجدات الساحة اليمنية والمعارك الدائرة على أرضها ضد "أنصار الله".

وعن ذلك الأمر قال ابن زايد للملك سلمان وابن سلمان: "الإمارات والسعودية تدركان تماما حساسية المرحلة وحجم التحديات والمخاطر المحدقة بالمنطقة ومستقبلها ومستقبل دولها وشعوبها فإن المسؤولية التاريخية والمشتركة للبلدين تجاه المتغيرات والمستجدات القائمة على أرضية صلبة من التعاون والتفاهم والتآزر".

وتابع قائلا "ما التحالف العربي إلا أحد أوجه العمل الناجح، الذي أسهم في وضع حد لتدهور المنظومة الأمنية للمنطقة".