القناة العبرية العاشرة تزعم: المخابرات المصرية تشارك بتحقيقات محاولة اغتيال أبو نعيم

السبت 28 أكتوبر 2017 03:50 م / بتوقيت القدس +2GMT
القناة العبرية العاشرة تزعم: المخابرات المصرية تشارك بتحقيقات محاولة اغتيال أبو نعيم


القدس المحتلة / سما /

 زعمت القناة (العاشرة) الإسرائيلية، بأن المخابرات المصرية، تشارك في التحقيقات حول محاولة اغتيال اللواء أبو نعيم مدير قوى الأمن في قطاع غزة، بعد محاولة الاغتيال التي تعرض لها أمس الجمعة.

من جانبه أكد الناطق الإعلامي باسم حركة حماس فوزي برهوم استمرار التحقيقات في محاولة اغتيال اللواء توفيق أبو نعيم، وانه سيجري الإعلان عن كل ملابسات هذه الجريمة النكراء.

وقال برهوم:" مثل هذه العمليات لا تخلو من بصمات الاحتلال الاسرائيلي لأن أبو نعيم هو أسير محرر وله مواقف نضالية في القضايا الفلسطينية".

وأوضح أن المستفيد من محاولة اغتيال اللواء توفيق أبو نعيم، هم أعداء الشعب الفلسطيني وأعداء المصالحة والمتضررين من الوحدة الوطنية الفلسطينية.

وقال برهوم "الرد على مثل هذه العمليات هو المزيد من التماسك والإسراع لإتمام المصالحة حتى يتم إفشال أي مخطط من شأنه إعادة الوطن للانقسام وتعطيل قطار المصالحة."

وكانت  المخابرات المصرية اجرت  مساء امس اتصالا هاتفيا مع قيادة حركة حماس في قطاع غزة ، للاطمئنان على الحالة الصحية للواء توفيق أبو نعيم بعد نجاته من محاولة اغتيال فاشلة بعد خروجه من صلاة الجمعة من مسجد ابو الحصين في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

واكدت المخابرات في اتصالها الهاتفي تضامنها الكامل مع اللواء ابو نعيم، مستنكرة محاولة الاغتيال الفاشلة التى استهدفته اليوم.