الشيخ: الرئيس عباس وقّع قراراً بفتح باب التجنيد للانتساب للأجهزة الأمنية في غزة

الإثنين 16 أكتوبر 2017 11:30 م / بتوقيت القدس +2GMT
الشيخ: الرئيس عباس وقّع قراراً بفتح باب التجنيد للانتساب للأجهزة الأمنية في غزة


رام الله / سما /

أكد رئيس هيئة الشؤون المدينة الفلسطينية الوزير حسين الشيخ، أن الرئيس محمود عباس وقّع مساء الاثنين على قرار بفتح باب التجنيد للانتساب للأجهزة الأمنية في قطاع غزة.

وقال الشيخ إن "قرار السلم والحرب سيكون بيد "الشرعية الفلسطينية" ممثلة برئيس السلطة محمود عباس، وليس بيد أي فصيل أو حزب، مشيرًا إلى أن توحيد القوى الأمنية هدفه حماية مشروع القيادة الفلسطينية السياسي.

وعن ذهاب الرئيس عباس لقطاع غزة، قال إن "لهفة الرئيس أكبر مليون مرة من أي شخص بالذهاب لغزة، مضيفًا" أبو مازن عندما يحرك موكبه سيتوجه بسرعة لغزة".

وفي سياق المصالحة، قال الشيخ: إن الاتفاق هو رافعة لكل الفلسطينيين، ورافعة للمشروع الوطني، نحن لسنا "مليشيات" لنتقاسم السلطة بيننا، انما نريد نظامًا كاملًا ومتكاملًا للسلطة على أساس متين حتى تقوم المصالحة.

واضاف " وقعنا اتفاقيات مصالحة، وكان للمركزية تحفظًا كبيرًا عليها، لكن أبو مازن أصر على التوقيع".

واكد ان الاختبار الجدي بنجاح إنهاء الانقسام، هو التمكين الجدي والشامل والكامل للحكومة كما في الضفة، مضيفا "ذاهبون بقوة نحو المصالحة، للوصول لسلطة ونظام وقانون وسلاح واحد، وبناء نظام ديمقراطي".
وقال الشيخ ان هناك 3 أشهر ونصف أمام اللجنة الإدارية الحكومية للبث في ملف الموظفين. ونرحب بكل من يريد الانضمام إلى منظمة التحرير الفلسطينية على قاعدة الالتزام بسياساتها.

وعن التنظيم الداخلي لحركة فتح في قطاع غزة، أوضح أن اللجنة المركزية لحركة فتح، اتخذت قرارًا بالذهاب والحضور الدائم بقطاع غزة لإعادة بناء الحركة بغزة، واعادة التأطير داخل فتح.