الفرقان تخصص اضاحي العيد للمناطق المتضررة في عين الحلوة

الأحد 03 سبتمبر 2017 11:07 ص / بتوقيت القدس +2GMT


عين الحلوة / سما /

اختتمت جمعية الفرقان للعمل الخيري في مخيم عين الحلوة تنفيذ مشاريعها والتي شملت كسوة العيد (لأيتام نازحين)  وأضاحي العيد على العائلات الأكثر احتياجاً في المخيم.

 وقال المدير التنفيذي للجمعية الأستاذ خالد زعيتر، ان الجمعية تمكنت وبتوفيق من الله وبالتنسيق مع لجان الأحياء من تقديم آلاف الحصص من لحوم الأضاحي الى الأسر المحتاجة في الأحياء المنكوبة والمتضررة في الطيرة والصحون والرأس الأحمر والصفصاف وعكبرة وعرب الزبيد وطيطبا واطراف حي المنشية والسميرية وبعض الحالات من الأحياء الأخرى.

وأكد زعيتر أن توزيع لحوم الأضاحي في المخيم  يندرج في إطار اهتمام جمعية الفرقان بمساعدة المتضررين من الأحداث الأخيرة ، والمساهمة في التخفيف من معاناتهم.

 جمعية الفرقان ومن خلال مديرها التنفيذي واعضائها يتقدمون بالشكر والامتنان الى الجهات المانحة الذين ساهموا في هذا المشروع والى اللجان والمندوبين  والمتطوعين الذين تعاونوا معنا لتسهيل عملية التوزيع.