يديعوت:مناورة أمنية إسرائيلية فلسطينية مشتركة على حاجز عسكري للاحتلال

الأربعاء 05 يوليو 2017 11:45 ص / بتوقيت القدس +2GMT
يديعوت:مناورة أمنية إسرائيلية فلسطينية مشتركة على حاجز عسكري للاحتلال


رام الله /سما/

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الاسرائيلية  الصادرة صباح اليوم الأربعاء، أن التنسيق الأمني بين السلطة الفلسطينية وسلطات الاحتلال وصل درجة إجراء مناورات أمنية مشتركة، بمبادرة ما يسمى "الإدارة المدنية".

وكتبت الصحيفة أن الجمود السياسي لم يمنع استمرار العلاقة بين جيش الاحتلال الإسرائيلي وبين الأجهزة الأمنية الفلسطينية، حيث منحت الصحيفة إمكانية توثيق مناورة أمنية إسرائيلية – فلسطينية مشتركة بادرت إليها "الإدارة المدنية".

وجاء أن المناورة جرت على أحد حواجز الاحتلال العسكرية القريبة من مدينة جنين، وحاكت وقوع حادث طرق معقد  اقتضى تخليص عالقين من داخل المركبات.

 ونقلت الصحيفة عن رئيس ما يسمى "قيادة التنسيق والارتباط مع جنين في الإدارة المدنية"، الضابط الإسرائيلي سمير كيوف قوله إن "الهدف هو تعزيز التعاون، وأن المصلحة الفلسطينية في ذلك هي إنقاذ حياة بشر بغض النظر عن قوميتهم". على حد تعبيره.

وكتبت الصحيفة أنه خلال المناورة ذوّت كل طرف أسلوب الطرف الثاني.

ونقلت عن قائد الدفاع المدني الفلسطيني في جنين، عبد اللطيف أبو عمشة، قوله إن هناك تحسنا ملموسا، وإنه يجري التعلم من التجربة والمعرفة الإسرائيليتين.

وفي نهاية المناورة قالت الصحيفة اجتمع طاقما الإطفاء والإنقاذ لإجراء تخليص مشترك.

من جانبه قال الناطق باسم الدفاع المدني المقدم نائل العزة  إن المناورة جاءت نتيجة الارتفاع الملحوظ في حوادث السير في الفترة الأخيرة على الطرق الإلتفافية التي تربط القرى والمدن الفلسطينية، وأصبحت تشكل إحدى أهم المخاطر التي يواجهها المجتمع الفلسطيني.
وأضاف "بشكل اعتيادي ودائم يتحرك الدفاع المدني الفلسطيني والإسرائيلي لنجدة الضحايا في حوادث السير خاصة الحوادث المميتة، ودائماً يكون هناك تضارب واختلاف في القدرات بين الجانبين مما ينعكس على الضحايا".
وأوضح أنه كلما كان العمل منظماً ومنسجماً يتم نجدة الضحايا بشكل أفضل.