مصر استعدت لتوفير الكهرباء بشروط

هآرتس: إسرائيل تبحث عن حلول لإخلاء مسؤوليتها عن انفجار غزة

الجمعة 16 يونيو 2017 02:41 م / بتوقيت القدس +2GMT
هآرتس: إسرائيل تبحث عن حلول لإخلاء مسؤوليتها عن انفجار غزة


القدس/سما/

نشرت صحيفة "هآرتس" العبرية، مقالا صحفيا للكاتب عاموس هرئيل، اليوم الجمعة، اكد فيه أن الظروف المعيشية في غزة  تعتبر صعبة بما فيه الكفاية، فإضافة إلى الاقتصاد الممزق، فالسكان يتلقون أقل من 4 ساعات من الكهرباء يوميا.

وقال هرئيل : رغم صعوبة الأوضاع بغزة إلا أن (إسرائيل) أعلنت الامتثال لمتطلبات السلطة بتقليص تمويل الكهرباء لغزة وهي الخطوة التي ستقلل من إمدادات الطاقة اليومي إلى ثلاث ساعات ولكن حتى الآن لم يتم تنفيذ القرار.

واوضح هرئيل" في الوقت نفسه أن (إسرائيل) تبحث عن حلول للتخفيف من حدة التوتر بين السلطة الفلسطينية وحماس على أمل حل الأزمة حتى لا تتطور لمواجهة عسكرية مع حماس".

وبين بأنه في ضوء هذا الأمر عقدت محادثات مستمرة مع مصر أعربت خلالها عن استعدادها لتوفير المزيد من الكهرباء إلى غزة؛ إذا تم استيفاء متطلبات مثل قطع حماس علاقاتها بتنظيم الدولة في سيناء وغيرها من الشروط.

وأضاف: "ومع ذلك فإنه ليس من الواضح ما هي ردود إدارة ترامب جول الوضع إلا أن تلرسون أعلن يوم الثلاثاء أن السلطة الفلسطينية ليس لديها مانع من وقف تقديم الدعم المالي لعائلات الانتحاريين".

وبحسب زعمه إن مسؤولي وزارة الحرب الإسرائيلية ناقشوا أيضا هذه المسألة مع ممثلي أوروبا وأمريكا ومع السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هالي حيث تلقت تقريرا مفصلا عن الوضع الإنساني في قطاع غزة خلال الزيارة التي قامت بها إلى "إسرائيل" الأسبوع الماضي على أساس أن الأزمة قد تتفاقم قريبا.

واوضح أن "إسرائيل" تُعد الخلفية السياسية في حالة حدوث تدهور حيث قامت بفرض المسؤولية على الساحة مشيرا الى ان الكابينيت (الإسرائيلي) قرر الأحد الماضي تقليص كمية الكهرباء الموردة لقطاع غزة؛ استجابة لطلب من رئيس السلطة محمود عباس، الذي دعا لوقفها بالكامل الا ان تل ابيب عارضت التوجه تخوفا من التصعيد.