عادات خاطئة تؤثّر على علاقتك بالزوج

الأحد 29 يناير 2017 01:02 م / بتوقيت القدس +2GMT
عادات خاطئة تؤثّر على علاقتك بالزوج


وكالات / سما /

لكلّ امرأة عادات تقوم بها  قبل وأثناء النوم، قد تعمد إلى كتاب تقرأه لتشعر بالنعاس أو  لمشاهدة أحد الأفلام أو سماع الأغاني الهادئة وما إلى هنالك من عادات. قد ترين في هذه الأمور إيجابيّات ولكن هناك بعض العادات الأخرى التي تقوم بها المرأة قبيل النوم قد تسيء إلى علاقتها بشريكها. ما هي هذه العادات؟


1- استخدام مواقع التواصل الاجتماعيّ: التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعيّ أصبح عادة في  حياتنا اليوميّة لا يمكن للبعض الاستغناء عنها حتى في السرير. فعندما تذهبين إلى الفراش وزوجكِ مستلقٍ إلى جانبكِ دعي جانباً الأجهزة الألكترونيّة واقضي الوقت في التحدّث إليه ومناقشة بعض الأمور اليوميّة.


2- النوم وأنتِ غاضبة: كثيراً ما يكون النوم مهرباً للتخلّص من الغضب، الحزن أو من شجار مع الشريك سواء لدى الرجال أو النساء، لكن هذا ليس بالأمر الصائب وفق ما أثبتت دراسات عدّة، فالذاكرة تقوم بتخزين تلك الأفكار السيّئة فتبقى عالقة حتى الاستيقاظ وأحياناً قد ترافقها بعض الكوابيس، ما يزيد الأمر سوءاً في صباح اليوم التالي.


3- الذهاب إلى الفراش بمفردكِ: من الخطأ الذهاب إلى الفراش دون شريككِ، فيظنّ أنكِ غير  مكترثة به، كما أنّه يقلّل من فرص تبادل الحديث ومناقشة بعض الأمور اليوميّة المهمّة لاستمرار العلاقة بينكما، فتبادلكما الحديث قبل النوم يقوّي الترابط بينكما.


4- النوم بملابس متّسخة: يجب عدم إهمال مظهركِ خصوصاً عند استعدادكِ للنوم، فكثير من  النساء يذهبن إلى الفراش بعد يوم طويل من المهامّ المنزليّة كالتنظيف أو الطهي دون استحمام، فتنبعث روائح كريهة من الجسم. وهذا الأمر يسبّب انزعاجاً لدى الشريك ويتعمّد كتمانه كي لا يجرح مشاعركِ.