خبر : مصري يموت من الفرح !

الأربعاء 14 يناير 2015 09:53 ص / بتوقيت القدس +2GMT
مصري يموت من الفرح !


القاهرة / وكالات / تسببت الفرحة العارمة التي انتابت عاملًا شابًا - بعد نجاحه في الحصول على اسطوانة غاز بمستودع بمصر القديمة في القاهرة، بعد انتظار دام 3 ساعات - في وفاته، متأثراً بإصابته بهبوط حاد بالدورة الدموية.

بدأت تفاصيل الواقعة بتلقي قسم شرطة مصر القديمة بلاغاً من الأهالي بوفاة ياسر إبراهيم( 25عاما) عامل مقيم بمنطقة البساتين في القاهرة داخل مستودع لتوزيع اسطوانات الغاز.

وبانتقال رجال المباحث إلى محل الواقعة تبين أن المتوفى توجه إلى المستودع لشراء اسطوانة غاز من المستودع حتى يحصل عليها بثمنها الأصلي، وذلك بسبب استغلال التجار لأزمة الغاز ورفع سعر الاسطوانة إلى 50 جنيهاً.

وعقب انتظاره 3 ساعات متواصلة تمكن من الحصول على اسطوانة الغاز إلا أنه من شدة الفرحة التي انتابته أصيب بهبوط حاد بالدورة الدموية وفارق الحياة في حينها. وحاول الأهالي إسعافه إلا أنه كان قد فارق الحياة.