خبر : نجاة أبو بكر: مساءلة رئيس الوزراء "الحمد الله"في قضية النقابات

الجمعة 28 نوفمبر 2014 07:49 ص / بتوقيت القدس +2GMT
نجاة أبو بكر: مساءلة رئيس الوزراء "الحمد الله"في قضية النقابات


رام اللهسما قالت النائبة في المجلس التشريعي عن حركة فتح الدكتورة نجاة أبو بكر أنه سيتم مساءلة رئيس الوزراء رامي الحمد الله في قضية حظر النقابات.

وأضافت أبو بكر:"كل التوجه لمسائلة رئيس الوزراء على قضية النقابات وتحميله المسؤولية عن تفاقم الوضع بين الرئاسة والنقابات".

ورجحت أبو بكر أن يتم مساءلة رئيس الوزراء يوم الأحد المقبل.

وكانت هيئة الكتل والقوائم البرلمانية في المجلس التشريعي، عقدت اليوم الخميس، اجتماعاً لها في مقر المجلس بمدينة رام الله.

وبحثت الكتل خلال اجتماعها التداعيات الخطيرة لأزمة النقابة على السلطة التنفيذية، وما رافقها من إجراءات تعسفية وغير قانونية، من اعتقال للنقابيين، وإصدار مذكرة توقيف بحق إبراهيم خريشة أمين عام المجلس التشريعي.

وقد حضر الاجتماع عدد كبير من مؤسسات المجتمع المدني من الهيئات الحقوقية والمدنية، الاتحاد العام لعمال فلسطين، منظمة العمل الدولية وعدد من أعضاء اللجنة التنفيذية وأعضاء من اللجنة المركزية لحركة فتح.

وشدد عزام الأحمد رئيس كتلة فتح البرلمانية، في تصريحه نيابة عن "هيئة الكتل والقوائم البرلمانية" على ضرورة الالتزام بالقانون واحترام حرية الرأي والتعبير والنقد، وضمان حرية العمل النقابي" .

وأكد "أن الكتل "تتمسك بكل ما صدر في بيانها السابق الذي نشر بتاريخ 10-11-2014".

وأضاف : "أن كل البيانات التي صدرت عن الهيئة ملتزمة بروح القانون، وتأتي في سياق ضمان حرية الرأي والتعبير التي كفلها القانون الاساسي".

وشدد "على أنها - البيانات- لم تتضمن في نصوصها أي تجريح أو اساءة لاي شخص، سواء كان رئيس الحكومة أو غيره، وانما جاءت في اطار النقد المكفول لأي مواطن تجاه أي مسؤول في موقع عام أو تجاه السلطة التنفيذية".

وأضاف "ان الهيئة تواصل اتصالاتها لمعالجة الاشكالية مع الحكومة وكافة الجهات ذات الاختصاص لإنهاء الأزمة من أجل توحيد الجهود والطاقات نحو معركة القدس ومجابهة اعتدءات المستوطنين، والتصدي لمحاولات تكرار احراق المساجد".

وطالب الأحمد الرئيس محمود عباس بالتدخل الفوري، لإغلاق هذه الصفحة، ووقف كل الاجراءات التي تتم خارج القانون.