مراقب الدولة الإسرائيلي يرفض طلبا لنتنياهو لتلقي تبرعات لتمويل مصاريفه القضائية

الإثنين 24 يونيو 2019 05:04 م / بتوقيت القدس +2GMT
مراقب الدولة الإسرائيلي يرفض طلبا لنتنياهو لتلقي تبرعات لتمويل مصاريفه القضائية


القدس المحتلة / سما /

 رفض مراقب الدولة في إسرائيل صباح اليوم (الإثنين) بشكل نهائي طلبا لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، بتلقي تبرعات من أجل تمويل مصاريفه القضائية في قضايا فساد.

ويسعى رئيس الوزراء الإسرائيلي للحصول على تبرعات بقيمة مليوني دولار من رجلي أعمال مقربين منه، هما سبنسر برطريدج، وناتان ميليكوفسكي ابن عم نتنياهو، من أجل تمويل دفاعه القضائي في قضايا منظورة ضده بتهم الفساد والرشى.

وبررت لجنة الموافقات بمكتب مراقب الدولة رفض طلب نتنياهو، بـ"عدم تعاونه" ورفضه الافصاح عن "وضع ثروته الحالية".

وذكر بيان لمكتب مراقب الدولة اليوم أنه "تم رفض جميع طلبات رئيس الحكومة للحصول على موافقة بشكل نهائي" بشأن تلقيه تبرعات.

وكان محام نتنياهو قد طلب أمس الأحد في اللحظة الأخيرة تأجيل النظر في الطلب المقدم لمدة شهر إضافي، وهو ما اعتبرته لجنة الموافقات "غير مقبول"، بحسب البيان.

وأوضحت أنها "توجهت لموكلي رئيس الحكومة عدة مرات وطلبت الحصول على المعلومات المطلوبة من أجل الاستمرار في النظر في طلبه. لكن اتضح أن رئيس الحكومة يرفض الافصاح عن وضع ثروته الحالية".

وتابعت أن "رئيس الحكومة لم يتعاون حتى يومنا هذا ولم يجب على أي من طلبات اللجنة".

وسبق أن رفضت لجنة الموافقات مرتين طلب نتنياهو بتلقي تبرعات من أجل تمويل دفاعه القضائي، وفرضت عليه إعادة 300 ألف دولار كان قد حصل عليها من ميليكوفسكي بدون تصريح أو موافقة مسبقة منها.

وفي السادس من يونيو الجاري، رفض المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أفيحاي مندلبليت، تأجيل جلسة استماع لنتنياهو، في قضايا فساد من المقرر عقدها في أكتوبر القادم.