الخارجية: حرائق المستوطنين امتداد لحرائق ترمب ونتنياهو السياسية في المنطقة

الأربعاء 19 يونيو 2019 05:18 م / بتوقيت القدس +2GMT
الخارجية: حرائق المستوطنين امتداد لحرائق ترمب ونتنياهو السياسية في المنطقة


رام الله / سما /

 أدانت وزارة الخارجية والمغتربين بأشد العبارات الحرائق الضخمة التي اقدمت عليها ميليشيات المستوطنين لأشجار الزيتون في منطقة جبل سلمان الفارسي، وأشجار الزيتون التابعة لبلدات عصيرة القبلية، ومادما، وبورين، وعوريف، وحوارة، بتشجيع ودعم وحماية قوات الاحتلال.

وادانت الوزارة بشدة، في بيان لها، اليوم الاربعاء، منع قوات الاحتلال لطواقم الدفاع المدني الفلسطيني والمواطنين من المشاركة في اخماد الحرائق، التي لا تزال تلتهم أشجار الزيتون.

واعتبرت الوزارة أن هذه الجريمة النكراء ومجزرة الحرائق ضد الزيتون حلقة من حلقات المشروع الاستعماري التوسعي الذي يستهدف منطقة جنوب، وجنوب غرب نابلس، للسيطرة على اراضيها الفلسطينية لإقامة تجمع استيطاني ضخم في تلك المنطقة الاستراتيجية والهامة.

وأكدت الوزارة أن جرائم المستوطنين وحرائقهم واعتداءاتهم المتواصلة هي امتداد لنيران الحرائق السياسية التي اشعلتها الإدارة الأميركية واليمين الحاكم في اسرائيل برئاسة نتنياهو في المنطقة.