بن سلمان يحتفظ بلوحة ليوناردو دافنشي في يخت يرسو قبالة شرم الشيخ

الثلاثاء 11 يونيو 2019 11:01 ص / بتوقيت القدس +2GMT
بن سلمان يحتفظ بلوحة ليوناردو دافنشي في يخت يرسو قبالة شرم الشيخ


وكالات

ظهرت تحفة ليوناردو دافنشي، التي كان الغموض يلف مكان وجودها منذ بيعها بمبلغ قياسي في عام 2017، في مكان غير متوقع، وفقا لموقع “ارت نيت”، الذي كشف أن اللوحة “سلفاتور مونتي” التي بيعت بمبلغ 450 مليون دولار تقبع في يخت مملوك لولي العهد السعودي، محمد بن سلمان.
وأكد الموقع، نقلاً عن عدد من المسؤولين الضالعين في صفقة البيع، أن أميراً سعوديا آخر قد اشترى اللوحة، التي يبلغ عمرها 500 عام، نيابة عن بن سلمان في مزاد كريستي.
ويرسو اليخت في البحر الأحمر قبالة المنتجع المصري، شرم الشيخ، منذ 26 مايو/ آيار، حسب تعقب موقع “بلومبيرغ” لبيانات وتحركات اليخت.
ولم يرد مركز الاتصالات السعودية التابع للحكومة على طلبات للتعليق من قبل الموقع.
وقال نقاد إن أعالي البحار قد لا تكون المكان الأفضل للرسومات العالية القيمة، والمعرضة للتلف.
وكشف “ارت نيت” أن اللوحة ستظل على متن يخت بن سلمان إلى أن أن يتم تأسيس مركز ثقافي / مخطط له في منطقة العلا بالسعودية.
ونسب متحف اللوفر العمل الفني إلى ورشة عمل دافنشي، وليس الفنان وحده، وفقا لتقرير منشور، ورفضت سيلين دوفرين، المتحدثة باسم متحف اللوفر، التعليق على نسب اللوحة، ولكنها قالت إن المتحف طلب استعارة العمل في معرض سيقام بشهر أكتوبر/ تشرين أول.

ولم يقتنع الكثير من مؤرخي الفن بأصالة اللوحة. وعندما قرر متحف اللوفر في أبو ظبي عدم عرض اللوحة بعد أسبوعين من شرائها فهم الكثيرون أن الإلغاء هو اعتراف من المتحف أن اللوحة ليست من رسم دافنشي بل واحد من تلامذته.