عبد الله بن زايد: حادث الفجيرة اعتداء على الإمارات وسلامة الملاحة

الأحد 09 يونيو 2019 06:31 م / بتوقيت القدس +2GMT
عبد الله بن زايد: حادث الفجيرة اعتداء على الإمارات وسلامة الملاحة


أبو ظبي /سما/

قال وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد مساء اليوم الأحد، إن حادث الفجيرة اعتداء على الإمارات والدول الأخرى وسلامة الملاحة.

وأضاف وزير الخارجية الإماراتي في مؤتمر صحفي عقده بمدينة أبو ظبي، مع نظيره الألماني، هايكو ماس، أن الاعتداء على ناقلات النفط يشكل مصدر قلق وتوتر. وذلك بحسب "العربية نت".

وأعرب عبد الله بن زايد عن ترحيب الإمارات بانضمام دول للتحقيق في اعتداء ناقلات النفط.

وقال وزير الخارجية الإماراتي: بحثنا ملفات إيران والسودان واليمن وسوريا وسائر القضايا الإقليمية.

ومن جهته، شدد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، على أهمية استقرار منطقة الخليج العربي، داعيا إلى عدم تفويت فرصة اتفاقية ستوكهولم في اليمن.

وتمسك وزير الخارجية الألماني بضرورة التوصل إلى حل سياسي في السودان.

وقال ماس: سأبلغ إيران غدا برفض الاتحاد الأوروبي لبرامجها الصاروخية.

وتعرضت 4 سفن تجارية لأعمال تخريبية في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات قبالة الفجيرة، في 12 مايو/ أيار الماضي، وأكدت أن السفن، التي أصيبت بالضرر السفن الأربع هي، "المرزوقة"، و"أندريا فيكتوري"، و"أمجاد" و"اي ميشيل"، فيما لم تسجل أية إصابات بشرية، ولا تسرب نفطي.   

ويشار إلى أن السعودية والإمارات والنرويج قد أصدروا بيانا مشتركا، قالوا فيه إن الأضرار التي تعرضت لها ناقلات النفط، كانت نتيجة ألغام ثبتت على السفن،

وبحسب تحقيقات أجرتها الدول الثلاث، فإن الهجمات تمت من خلال زوارق سريعة وغواصين مدربين بشكل جيد.