د. ابو هولي وكرهينبول يتفقان على تكثيف التحرك لحشد الدعم السياسي والمالي للأونروا

الأربعاء 22 مايو 2019 01:00 ص / بتوقيت القدس +2GMT
د. ابو هولي وكرهينبول يتفقان على تكثيف التحرك لحشد الدعم السياسي والمالي للأونروا


غزة /سما/

اتفق عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور احمد ابو هولي مع مفوض عام وكالة الغوث الدولية "الأونروا" على تكثيف التحرك على كافة المستويات لحشد الدعم السياسي والمالي لوكالة الغوث الدولية لضمان ديمومة خدماتها المقدمة للاجئين الفلسطينيين في كافة مناطق عملياتها وتجديد تفويض عملها الذي ينتهي في سبتمبر القادم .

واكد د. ابوهولي خلال لقائه مفوض عام "الاونروا" بييركرينبول، اليوم الثلاثاء، في مقر رئاسة الاونروا بمدينة غزة  ان دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينية وضعت خطة تحرك على مستوى المجموعة 77+ الصين لحشد الدعم السياسي والمالي لوكالة الغوث الدولية لافتا الى ضرورة البحث عن اليات جديدة لتوسيع قاعدة المانحين  .

ولفت د. ابو هولي انه لابد من التواصل مع الدول الاعضاء في الامم المتحدة التي تدعم وكالة الغوث سياسيا لحثها على تطوير دعمها ليشمل الشقين المالي والسياسي معا خاصة و ان الدول التي تدعم الأونروا سياسيا هي مقتنعة ومؤمنة  بالرسالة السامية التي تقوم بها الأونروا وبالتالي من الممكنمخاطبتها واقناعها بتمويل موازنتها لاستمرارية خدماتها المقدمة الى اللاجئين الفلسطينيين الذين يقدر عددهم بنحو6.2 مليون لاجئ فلسطيني

وبحث المسؤولان خلال اللقاء الذي حضره مدير عام الأونروا محمد السباخي ومدير عام الاعلام والعلاقات العامة رامي المدهون ومدير عام المخيمات في المحافظات الجنوبية د. عادل منصور ومدير عمليات الأونروا في قطاع غزة ماتياس شمالي والمستشار الاعلامي للأونروا عدنان ابو حسنة اوضاع اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات والأوضاع المالية لوكالة الغوث الدولية بالاضافة الى ملف تجديد تفويضها الذي ينتهي في سبتمبر القادم واليات التحرك لحشد الدعم السياسي والمالي للأونروا .

واكد د. ابو هولي على ان مسيرة احياء ذكرى النكبة (71)التي انطلقت من امام مقر وكالة الغوث الدولية في مدينة غزة باتجاه مقر الأمم المتحدة بمشاركة الاف الفلسطينيين الذين حملوا اعلام فلسطين واعلام وكالة الغوث الدولية حملت رسائل للمجتمع الدولي بان الشعب الفلسطيني عموما  واللاجئين الفلسطينيين على وجه الخصوص متمسكون بوكالة الغوث الدولية وبالخدمات التي تقدمها وان مصيرها مرتبط بحل قضيتهم من خلال عودتهم الى ديارهم التي هجروا منها عام 1948 طبقا لما ورد في القرار 194 .

واكد د. ابو هولي على استمرارية عمل وكالة الغوث في تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين ما دام الحل العادل لقضيتهم عبر عودتهم الى ديارهم التي هجروا منها عام 48 معطلا لافتا الى انكافة الخطط والمساعي التي تستهدف وكالة الغوث مصيرها الفشل وان التحديات الماثلة امامنا هي كيف نحمي الأونروا من الاستهداف الامريكي الاسرائيلي الخطير لانهاء دورها عبر تجفيف مواردها كمدخل لتصفية قضية اللاجئين . 

وسلم د. ابو هولي المفوض العام رسالة تضمنت ابرز القضايا والمشاكل التي يعاني من اللاجئين في مناطق عمليات الأونرواالتي بحاجة الى متابعة وحلول ومن ناحيته وعد المفوض بدراستها ومتابعتها

واشاد د. ابو هولي بجهود المفوض العام ورسالته الاخيرة الموجهة للاجئي فلسطيني في مطلع شهر ايار وما حملته من تطمينات لمجتمع اللاجئين وللعاملين في الأونروا وما حملته من موقف داعم لحقوق اللاجئين الفلسطينيين . 

ومن جهته اكد مفوض عام  الأونروا بيير كرينبول على ان الوضع المالي للاونروا وتجديد تفويضها سيكون مطروحا في اجتماعات اللجنة الاستشارية القادمة التي ستعقد في المملكة الأردنية الهاشمية في 16-17 حزيران القادم سيتبعه مؤتمرالتعهدات المستمرة للدول المانحة للأونروا في مقر الأمم المتحدةبنيويورك مؤكدا على ضرورة التحرك بشكل مدروس حتى يكون هناك تعهدات حقيقية تساهم في تمويل موازنة الأونروا للأشهر الصيف الثلاثة القادمة يوينو ويوليو واغسطس .

واشار الى ان مؤتمر التعهدات المستمر في يونيو القادم سيساهم في تمويل موازنة الاونروا للأشهر الصيف الثلاثة القادمة فيما سيساهم  مؤتمر التعهدات المستمرة للمانحين الذي سيعقد في سبتمبر القادم في دعم الموازنة في الربع الأخير من العام معربا عن امله ان لا تتعرض الاونروا خلال اشهر الصيف الثلاثة لمشاكل مالية في موازنتها  . 

وثمن كرينبول جهود د. ابو هولي وتحركاته على كافة المستويات و خاصة مع الدول العربية المضيفة لحشد التمويل المستدام لوكالة الغوث .

واتفقا المسؤلان على ضرورة تعزيز الشراكة بين دائرة شؤوناللاجئين والاونروا وتكثيف التنسيق والتشاور للخروج برؤيةمشتركة للتحرك القادم لتحشيد الدعم المالي والسياسي لتجيدتفويضها بالاضافة الى معالجة كافة القضايا المطروحةوخاصة المرتبطة باحتياجات اللاجئين ومشاكلهم  .