لهذا السبب .. حكومة اشتية ستعيد أداء اليمين القانونية أمام الرئيس

الأحد 14 أبريل 2019 07:47 ص / بتوقيت القدس +2GMT
لهذا السبب .. حكومة اشتية ستعيد أداء اليمين القانونية أمام الرئيس


رام الله / سما /

 أكد المتحدث باسم الحكومة، إبراهيم ملحم، أن حكومة الدكتور محمد اشتية ستعيد أداء اليمين القانونية، ظهر اليوم الأحد، أمام الرئيس محمود عباس، إثر الجدل بوجود خطأ مطبعي في نص القسم الذي أداه أعضاء الحكومة.

وأكد ملحم في حديث لـ"القدس"دوت كوم، أن اليمين سقطت منه جملة تتعلق بالتراث القومي للشعب الفلسطيني في المادة (35) من القانون الدستوري بحيث يتم القسم على الإخلاص "للشعب وتراثه القومي".

والقسم الصحيح هو : (أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته، وللشعب وتراثه القومي، وأن احترم النظام الدستوري والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة، والله على ما أقول شهيد).

وتابع: حرصا من الرئيس محمود عباس على منع اللبس بهذا الموضوع، فقد طالب بإعادة أداء اليمين الدستورية بعد تصحيح الخطأ المطبعي، إذ سيكون أداء اليمين، في تمام الساعة 12:30 من ظهر اليوم.

وتنص المادة (35) من القانون الأساسي الفلسطيني، على أن يؤدي الرئيس قبل مباشرة مهام منصبه اليمين التالية أمام المجلس التشريعي بحضور رئيس المجلس الوطني ورئيس المحكمة العليا "أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته، وللشعب وتراثه القومي، وأن احترم النظام الدستوري والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة، والله على ما أقول شهيد".

وكانت حكومة الدكتور محمد اشتية أدت اليمين القانونية مساء السبت، أمام الرئيس محمود عباس في مقر الرئاسة بمدينة رام الله.