استطلاع القناة 12 : اليمين يتراجع وحزب لبيد - غانتس يتقدم

الأحد 24 مارس 2019 09:24 م / بتوقيت القدس +2GMT
استطلاع القناة 12 : اليمين يتراجع وحزب لبيد - غانتس يتقدم


القدس المحتلة/سما/

أظهر استطلاع نشر مساء اليوم، الأحد، استمرار تفوق قائمة "كاحول لافان"، برئاسة بيني غانتس، على حزب الليكود بزعامة رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في حين يتراجع تمثيل معسكر أحزاب اليمين والحريديين غير أنه يواصل التفوق على معسكر أحزاب الوسط – يسار.

وبحسب نتائج الاستطلاع الذي أجرته القناة 12 في التلفزيون الإسرائيلي، فإن تحالف "كاحول لافان" يتصدر بتمثيل يصل إلى 32 مقعدًا، مقابل 28 مقعدًا لحزب الليكود الحاكم، من أصل 120 مقعدًا.

وأظهر الاستطلاع، حصول حزب العمل على 10 مقاعد في الكنيست بانتخابات تجري اليوم، يليه تحالف الجبهة والعربية للتغيير بـ7 مقاعد، كما تحصل كتلة "يهدوت هتوراه" الحريدية على 7 مقاعد.

وبحسب النتائج، يحصل "شاس" على 6 مقاعد فيما يحصل كل من "اليمين الجديد" وتحالف أحزاب اليمين المتطرف ("البيت اليهودي"، "الاتحاد القومي" و"عوتمسا يهوديت") على 5 مقاعد.

بينما تتخطى 5 قوائم نسبة الحسم بمقدار بسيط، وتحصل على 4 مقاعد في الكنيست، وهي "غيشر" و"ميرتس" وتحالف الموحدة والتجمع و"يسرائيل بيتينو" و"زيهوت".

وبيّن الاستطلاع الذي شمل عينة مكونة من 517 شخصًا بنسبة خطأ تصل إلى 4.4% أن "كولانو" بقيادة وزير المالية، موشي كاحلون، يفشل في تجاوز نسبة الحسم، ويحصل على 2.6% من أصوات الناخبين.

ووفقًا للاستطلاع، فإن معسكر أحزاب اليمين والحريديين سيكون ممثلا بـ59 مقعدا في الكنيست، مقابل 46 مقعدا لأحزاب الوسط- يسار، و11 مقاعد للقائمتين العربيتين، و4 مقاعد لـ"غيشر" بقيادة أورلي ليفي أباكسيس (حزب اجتماعي - غير محسوب على المعسكرين).

وسُئل المستطلعين حول مصادقة نتنياهو على صفقة شراء الغواصات من شركة "تيسنكروب" الألمانية وموافقته على بيع ألمانيا غواصات لمصر، فقال 42% منهم إنهم يعتقدون أن نتنياهو "تصرف انطلاقًا من اعتبارات تتعلق بمصلحته شخصية"، في حين قال 27% إنه تصرف "فقط لأسباب عملية تخدم مصلحة الدولة"، وقال 31% إنهم لا يعرفون الإجابة عن هذا السؤال.

وحول اعتراف نتنياهو بأنه رفض أخذ مشورة وزير الأمن ورئيس الأركان حول صفقة الغواصات لأنه فضل عدم الكشف عن أسرار أمنية، علما بأنه أطلع اثنين من مستشاريه على الصفقة، اعتبر 22% من المستطلعين أن الأمر مقبول، في حين قال 50 إن تصرف نتنياهو غير مقبول، في حين قال 28% منهم  إنهم لا يعرفون الإجابة عن هذا السؤال، أو أنهم لم يشاهدوا المقابلة التي أجراها نتنياهو للقناة 12 مساء أمس.

وسُئل المستطلعة آراؤهم حول الشخص الأنسب لرئاسة الحكومة الإسرائيلية المقبلة، إذ خيّروا بين رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو ورئيس "كاحول لافان"، بيني غانتس، وجاءت الإجابات على هذا النحو: 39% يفضلون نتنياهو، 34% يفضلون غانتس، 18% يعتقدون أن أيًا من الاثنين غير مناسب، وقال 9% من المستطلعة آراؤهم إنهم لا يعلمون.