تمزيق لافتات تطالب برحيل الرئيس.. فتح: شعبنا بغزة ينتفض دفاعا عن الشرعية

السبت 23 فبراير 2019 09:22 م / بتوقيت القدس +2GMT
تمزيق لافتات تطالب برحيل الرئيس.. فتح: شعبنا بغزة ينتفض دفاعا عن الشرعية


سما + وكالات

قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، إن جماهير شعبنا في قطاع غزة خرجت الليلة دفاعا عن الشرعية وتأييدا  للرئيس محمود عباس وتأكيدا على التفاف جماهير شعبنا حوله وحول مواقفه.

وأوضحت الحركة، في بيان للمتحدث باسمها عاطف أبو سيف،  أن أبناء شعبنا في قطاع غزة من شماله لجنوبه خرجوا في تظاهرات ووقفات تأييد للرئيس، ورفضا لكل الدعوات التي تتساوق مع رغبات وسياسات وخطط دولة الاحتلال وحلفائها.

وأكدت أن ما يشهده قطاع غزة هذه الليلة من وقفات عز وكبرياء، حماية للمشروع الوطني في وجه المتخاذلين، وتؤكد أن كل المؤامرات ستسقط أمام جبروت شعبنا وأن فتح وقيادتها ستظل الصخرة المنيعة التي تتحطم عليها كل مشاريع التصفية.

وأدانت الحركة  ما اسمته "اعتداء حماس " على جموع أبناء شعبنا الذين خرجوا تأييدا للرئيس والقيادة وحملة الاعتقالات التي يتعرض لها أبناؤنا في القطاع.

في سياق متصل  أكدت مصادر مطلعة، أن أنصار حركة فتح في شمال قطاع غزة، حطموا لافتات عُلّقت عليا صور تطالب برحيل الرئيس محمود عباس "أبو مازن".

وقالت المصادر إن تمزيق وتحطيم اللافات تخلله هتافات تندد بالحملة التي طالت الرئيس عباس، لا سيما عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت مصادر في حركة فتح، أن مسيرات تأييد للرئيس "أبو مازن" جابت شوارع غزة، ندد المشاركون فيها بالحملة التي تطال الرئيس محمود عباس.

وفي المقابل، دعا عدد من النشطاء المعارضين للرئيس محمود عباس، الى تنظيم وقفة احتجاجية يوم غد الأحد، في ساحة السريا وسط مدينة غزة.