المستشار العسكري لخامنئي: لن تكون هناك دولة باسم السعودية عام 2030

الخميس 21 فبراير 2019 02:25 م / بتوقيت القدس +2GMT
المستشار العسكري لخامنئي: لن تكون هناك دولة باسم السعودية عام 2030


طهران /وكالات /

حذر المستشار العسكري للمرشد الأعلى الإيراني، اللواء يحيى رحيم صفوي، السلطات الباكستانية من التعويل على السعودية، معتبرا أن هذه الدولة “لن تدوم طويلا”.
وقال صفوي في كلمة ألقاها الثلاثاء أثناء حفل أقيم بمدينة أصفهان: “16 معهدا ومركزا للأبحاث في أوروبا خلصت في وثيقة تحمل تسمية “العالم في عام 2030” إلى أنه في عام 2030 لن تكون هناك دولة باسم السعودية في العالم، وستكون إيران أقوى دولة في المنطقة”، وذلك دون تقديم مزيد من التفاصيل حول هذه الوثيقة.
وحمل المسؤول العسكري رفيع المستوى، وهو القائد السابق للحرس الثوري الإيراني، أجهزة الأمن الباكستانية المسؤولية عن دعم ومساندة التنظيمات الإرهابية، وتابع: “على السلطات الباكستانية أن تدرك تماما بأن إيران تحترم الدول المجاورة، بما فيها باكستان، لكن لتعلم أيضا أن النظام الحاكم في السعودية لن يدوم طويلا، فلا تعول عليه”.
وكانت طهران قد حمّلت المملكة السعودية والولايات المتحدة المسؤولية عن التخطيط لهجوم انتحاري استهدف حافلة عسكرية تابعة للحرس الثوري الإيراني في مدينة زاهدان الأسبوع الماضي، مما أودى بأرواح 27 شخصا.
وأعلنت السلطات الإيرانية أن الاعتداء نفذ انطلاقا من باكستان، واستدعت سفيرة إسلام آباد لديها احتجاجا على هذا الأمر.
وسبق أن زار ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان باكستان مؤخرا ضمن إطار جولته الآسيوية.