اصابات بالرصاص والاختناق خلال قمع الاحتلال للحراك البحري الـ23 شمال قطاع غزة

الثلاثاء 12 فبراير 2019 03:52 م / بتوقيت القدس +2GMT
اصابات بالرصاص والاختناق خلال قمع الاحتلال للحراك البحري الـ23 شمال قطاع غزة


غزة / سما /

 أصيب 35 مواطنا بحالات اختناق، مساء اليوم الثلاثاء، خلال قمع قوات الاحتلال المشاركين في الحراك البحري الـ 23 على الحدود الشمالية الغربية لقطاع غزة.

وذكرت مصادر محلية، أصيب شاب وفتاة بالرصاص الحي، مساء اليوم الثلاثاء، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع الاحتلال مسيرة سلمية قبالة شاطئ بيت لاهيا شمال غرب غزة.

وأطلق جنود الاحتلال النار من الزوارق الحربية نحو عشرات القوارب التي تشارك في المسير البحري لمنعها من التقدم نحو الحدود البحرية.

و بدأ الآلاف من المواطنين بالتوافد مساء  اليوم الثلاثاء، الى مخيم العودة على الحدود الشمالية لقطاع غزة قرب بلدة بيت لاهيا.


ووصل الآلاف تلبية لدعوة الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار التي دعت للمشاركة في فعاليات الحراك البحري الثالث والعشرين، قرب موقع "زكيم" العسكري شمال قطاع غزة.


وأطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز والرصاص المطاطي صوب عشرات الشبان الذين اقتربوا من السياج الامني البحري قرب موقع زكيم العسكري.

كما رفع الشبان اعلام فلسطين وشعارات تدعو لكسر الحصار عن القطاع.

وكانت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة  دعت امس خلال مؤتمر صحفي عقدته بميناء غزة، ظهر اليوم الاثنين، جماهير شعبنا للمشاركة الواسعة في الحراك البحري.

ودعا  محي الدين ابو دقة من منظمة الصاعقة الفلسطينية , الشعب للمشاركة في التظاهرة التي ستنطلق بحرا وبرا نحو حدود بيت لاهيا شمال غرب القطاع.


وأكد ابو دقة ان استمرار الحراك يأتي لتأكيد الشعب على استخدام كافة وسائل المقاومة للحصول على حقوقه المشروعة واولها كسر الحصار.