شاب فلسطيني يفوز برئاسة السلفادور

الإثنين 04 فبراير 2019 10:06 ص / بتوقيت القدس +2GMT
شاب فلسطيني يفوز برئاسة السلفادور


وكالات

قال نجيب ابو كيلة قطان "ناييب بوكيلي"، إنه فاز في انتخابات رئاسة السلفادور بعدما ضمن أغلبية الأصوات في الجولة الأولى من الانتخابات التي أجريت يوم امس الأحد.

 
وأضاف بوكيلي (37 عاما) في كلمة لأنصاره "اليوم فزنا في الجولة الأولى وسطرنا تاريخا".
 
ومن شأن فوز بوكيلي أن ينهي عقودا من سيطرة نظام الحزبين على مقاليد السياسة في البلاد.

واستفاد بوكيلي من شعور الاستياء من المؤسسات الذي يعم الانتخابات في المنطقة إذ ينشد الناخبون بديلا للأحزاب التقليدية.

ويتبادل حزبان فقط حكم السلفادور منذ انتهاء الحرب الأهلية الدامية عام 1992 وهما حزب جبهة فارابوندو مارتي اليساري الحاكم ومنافسه المحافظ حزب التحالف الوطني الجمهوري.

ويعتبر بوكيلي أصغر مرشح للرئاسة، حيث يبلغ من العمر 37 عاما، وهو من أصول فلسطينية وواحد من حوالي 100 ألف سلفادوري من أصل فلسطيني يعيشون في السلفادور ومعظمهم من المسيحيين، حيث هاجر أسلافهم إلى السلفادور مطلع القرن العشرين.

و"نجيب أبو كيلة قطان" المولود في العاصمة سان سلفادور، من أب فلسطيني  من بيت لحم توفي منذ عامين وأم سلفادورية لها من زوجها الراحل 4 أبناء.