موقع عبري: السلطة اعتقلت نشطاء من حماس خططوا لتنفيذ عمليات وإشعال الضفة

الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 01:35 م / بتوقيت القدس +2GMT
موقع عبري: السلطة اعتقلت نشطاء من حماس خططوا لتنفيذ عمليات وإشعال الضفة


القدس المحتلة / سما /

اتهم مصدر أمني كبير في السلطة الفلسطينية حركة حماس بالمسؤولية عن الأحداث الأخيرة وتحاول أن تشعل الضفة الغربية وتدخل إسفيناً بين الشارع الفلسطيني والسلطة الفلسطينية.

وقال المصدر لقناة "كان" العبرية اليوم الثلاثاء، "نريد هدوءاً ولا نريد مشاكل، علينا أن نوقف هذه السلسلة. حتى الآن نحن نسيطر على الوضع".

وأضاف: "نحن لا نريد الفوضى في الضفة الغربية ولدينا مصلحة لمنع حماس من خلقها، لكن إسرائيل لا تعطينا فرصة".

وأشار المصدر إلى أن قوات أمن السلطة الفلسطينية اعتقلت الأسبوع الماضي من 8 إلى 12 ناشطاً من حماس في الضفة الغربية يشتبه في علاقتهم بالتنفيذ والتخطيط للعمليات، لكن ليس لهم ارتباط بالعمليات الأخيرة.

ولفت إلى أن قوات الأمن اعتقلت قبل شهر نشطاء من حماس بدأوا بصناعة المتفجرات في جنين.

وحذر المصدر الأمني ​​الفلسطيني من خصم رواتب الأسرى والشهداء من عائدات الضرائب التي تنقلها "إسرائيل" إلى السلطة الفلسطينية كل شهر.

وادعى أن خصم الرواتب من العائدات سيعرض السلطة الفلسطينية لخطر الانهيار وستكون فتح أول من يثور ضد "إسرائيل".

وفي سياق آخر أشار المصدر إلى سعي السلطة الفلسطينية لإعادة بناء منازل منفذي العمليات التي دمرتها "إسرائيل" في جهودها لاحتواء الوضع وكسر دائرة الانتقام.

وقال "إن إعادة بناء المنازل يقلل من الرغبة في الانتقام من جانب أفراد العائلات الآخرى".