البطنيجي يكشف للوطنية تفاصيل جريمة قتل المواطن الدهشان

الخميس 06 ديسمبر 2018 05:37 م / بتوقيت القدس +2GMT
البطنيجي يكشف للوطنية تفاصيل جريمة قتل المواطن الدهشان



غزة/سما/

كشف الناطق باسم الشرطة أيمن البطنيجي تفاصيل جريمة قتل المواطن محمد فايز الدهشان قبل 6 سنوات في صيف عام 2012.

وتحدث البطنيجي في تصريحا صحفية، عن مراحل العملية للقاتل "أ. ج" 30 عامًا من بداية الحدث وحتى تمكن جهاز المباحث العامة من إلقاء القبض عليه وإحالته إلى النيابة العامة.

وأكد البطينجي أن التحقيقات السابقة والحالية بين أيدي أجهزة الشرطة على طول السنين الماضية أثبتت بالدليل القاطع أن المدعو "أ.ج" قام بجريمة القتل وسرقة مبلغ 2000 شيكل بحوزة المجني عليه ثم الهروب.

وأوضح أن الجاني بعد القيام بفعلته هرب باتجاه المنطقة الوسطى، حيث استطاع أن يبدل ملابسه لاخفاء أثار الدماء ثم العودة إلى مدينة غزة.

وأضاف أنه وأثناء عودته إلى غزة لاحظ سائق التاكسي شيئًا ما ألقى من السيارة مما جعله يعود بعد فترة إلى المكان لتفحصه، ليجد ملابس ملطخة بالدماء ووأداة الجريمة "سكين"، مشيرًا إلى أن السائق سلم ما وجده وحاولت أجهزة السلطة الوصول إلى وصف وافي للجاني من خلال الرسامين والمحقيين إلا أن المعلومات التوفر غير كافية.

وتابع "استطاع الجاني الانخراط في المجتمع طيلة تلك الفترة لقدرته على تغيير شكله وكذلك بطاقة الهوية وصورتها الشخصية، ليقع بين يدي الشرطة في وقت لاحق على قضايا سرقات وأترمال وغيرها".

وأوضح أنه اعترف وهو بكامل قواه العقلية على عدد من الجرائم كما وأعطى خمسة دلائل في مسرح الجريمة لا يعرفها أحد غيره هو والمحققين.

يذكر أن المباحث العامة في جهاز الشرطة بغزة صباح أمس الاربعاء، ألقت القبض على قاتل المواطن محمد فايز الدهشان والذي قُتل عام 2012.