الفتياني: لا حماس ولا أمريكا ولا أي جهة أخرى تستطيع أن تمرر ما تسمى صفقة القرن

الخميس 08 نوفمبر 2018 06:18 م / بتوقيت القدس +2GMT
الفتياني: لا حماس ولا أمريكا ولا أي جهة أخرى تستطيع أن تمرر ما تسمى صفقة القرن


رام الله/سما/

قال امين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني إن المجلس سيعقد جلسة له في الحادي والعشرين من الشهر الجاري لبحث عدد من القضايا الهامة من بينها النظام الداخلي للحركة.

من جهة ثانية أكد الفتياني في حديث لاذاعة "صوت فلسطين" الرسمية اليوم ، أن الذكرى الرابعة عشر لاستشهاد الزعيم الراحل ياسر عرفات تمرّ ونحن باقون على العهد ومستمرون في النضال حتى تحقيق حلم اقامة الدولة المستقلة.

وفيما يتعلق بالتهدئة، قال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح إنه لا حماس ولا أمركيا ولا أي جهة أخرى تستطيع أن تمرر ما تسمى صفقة القرن على شعبنا والتي تهدف لشطب امكانية قيام دولة فلسطينية مستقلة وشطب حق العودة.

وأوضح أن ما تقوم به حماس والأطراف التي تتساوق معها تسعى بكل الطرق إلى الاتفاق على أي صيغة مع الاحتلال، لافتا أنهم ليسوا مخولون بالتوقيع على أي اتفاق وانما الشرعية الفلسطينية هي صاحبة الحق بذلك ممثلة بمنظمة التحرير وعلى رأسها السيد الرئيس محمود عباس.