محدث: 13 قتيلا على الأقل في إطلاق النار بكاليفورنيا

الخميس 08 نوفمبر 2018 11:05 ص / بتوقيت القدس +2GMT
محدث: 13 قتيلا على الأقل في إطلاق النار بكاليفورنيا



واشنطن / وكالات /

قتل 13 شخصًا على الأقل وأصيب عدد من الأشخاص في إطلاق نار، وقعت صباح اليوم الخميس، في ملهى ليلي جنوبي كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأميركية، وفقًا للمعطيات الرسمية.

وأكدت الشرطة المحلية في الولاية، صباح اليوم، مقتل 13 شخصا وإصابة 15 على الأقل في إطلاق النار داخل ملهى ليلي، في مدينة ثاوزند أوكس بولاية كاليفورنيا. 

ونقلت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأميركية عن اثنين من الشرطة (لم تسمهما) إنّ إطلاق النار وقع مساء الأربعاء (بالتوقيت المحلي)، بملهى "ذا بوردرلاين بار أند غريل" وشهد إطلاق نحو 30 رصاصة؛ ما أسفر عن سقوط عدة مصابين. 

وأعلن غارو كوردجيان، من مكتب المسؤول الأمني المحلي في مقاطعة فنتورا، أن عدة مئات من الأشخاص ربما كانوا في الحانة التي كانت تستضيف فعالية لطلاب الجامعات عندما وقع إطلاق النار.

وقال إنه حوالي الساعة 11:15 (التوقيت المحلي للقدس المحتلة)، كان مطلق النار لا يزال داخل الموقع، مضيفا أنه لم يعرف بعد ما إذا كان قد تم تحييد المهاجم.

وقال كوردجيان إن الشرطة هرعت بعد تقارير عن إطلاق نار وتعاملت مع مطلق النار. وأضاف أن نائب للمسؤول الأمني المحلي، من بين الجرحى.

ووقعت الحادثة في حانة ومطعم "بوردرلاين" ببلدة ثاوزند أوكس، الحي الراقي الهادئ في لوس أنجيلوس.

وقال شاهد عيان لم يذكر اسمه لـ"لوس أنجلوس تايمز" المحلية، إن شخصا دخل راكضا إلى الحانة، وبدأ بإطلاق النار من مسدس أسود على ما يبدو.

ونقلت الصحيفة عن الرجل قوله "أطلق النار كثيرا، 30 مرة على الأقل. كنت لا أزال أسمع دوي العيارات بعد أن غادر الجميع".

وقال كوردجيان إن أفراد الشرطة قاموا "باحتواء" المشتبه به في الموقع أو أنه رهن الاحتجاز، لكنه لا يعلم إذا كان قد أصيب أم لا.

وقالت صحيفة "يو إس إيه توداي"، في وقت مبكر يوم الخميس، إن المشتبه به في الهجوم قتل، لكن لم تتوفر بعد معلومات عن ذلك التقرير لدى المتحدث باسم قائد الشرطة.

وتباينت الروايات عن تفاصيل الواقعة كثيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أنها أظهرت أن رجلا ملتحيا يرتدي معطف مطر أسود دخل وأطلق النار.

وقال شهود لشبكة (سي إن إن) إن المطعم كان مزدحما بشبان حضروا من أجل ليلة (كولدج كاونتي) المخصصة لطلاب الجامعات. وأضاف الشهود أن الناس بدأوا في تحطيم النوافذ بالمقاعد للهرب عندما بدأ إطلاق النار.

وحتى الساعة العاشرة والنصف (بحسب التوقيت المحلي لمدينة القدس)، لم تكشف السلطات الأميركية عن هوية المنفذ ودوافعه.