إسرائيل تسمح لطالبة أمريكية من أصل فلسطيني دخول أراضيها

الخميس 18 أكتوبر 2018 09:14 م / بتوقيت القدس +2GMT
إسرائيل تسمح لطالبة أمريكية من أصل فلسطيني دخول أراضيها


القدس المحتلة / سما /

وافقت المحكمة العليا الإسرائيلية، اليوم الخميس، على استئناف تقدمت به طالبة أمريكية من أصل فلسطيني، ضد قرار الحكومة الإسرائيلية منعها من دخول البلاد، وذلك بحسب الموقع الإلكتروني لصحيفة "هآرتس" العبرية.

وكان من المفترض أن تصدر المحكمة العليا قرارها أمس، لكنها أرجأته إلى موعد غير محدد.

وكانت لارا، تعتزم الالتحاق بالجامعة العبرية في القدس، قبل أن تمنعها إسرائيل من الدخول في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، رغم حيازتها تأشيرة من القنصلية الإسرائيلية في مدينة ميامي الأمريكية؛ بدعوى أنها عضوة ناشطة في "حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها" (BDS).

ومنذ ذلك الحين تتواجد لارا، في قسم الاحتجاز في مطار بن غوريون، قرب تل أبيب، بانتظار السماح لها بالدخول أو إعادتها إلى الولايات المتحدة.

وتم جلب لارا، إلى المحكمة في القدس الغربية، أمس، لكنها امتنعت عن الإدلاء بأي تصريحات حتى داخل المحكمة.

وشوهد عناصر الأمن في المحكمة، أمس، وهم يدفعون لارا، بقوة إلى داخل قاعة المحكمة.

وهذه المرة الثالثة التي تلتمس لارا، 22 عاما، إلى القضاء منذ قرار إسرائيل منعها من الدخول في الثاني من الشهر الجاري بعد اتهامها بـ"النشاط" في حركة "BDS".

وكانت محكمة الصلح الإسرائيلية في تل أبيب، رفضت التماسها ضد قرار منعها من الدخول قبل اتخاذ المحكمة المركزية في المدينة قرارا مشابها.