جوال jawwal

بماذا ردت حماس على نية "اسرائيل" مقاضاة هنية بالجنائية الدولية؟

الأحد 16 سبتمبر 2018 07:03 م / بتوقيت القدس +2GMT
بماذا ردت حماس على نية "اسرائيل" مقاضاة هنية بالجنائية الدولية؟



غزة/سما/

ردت حركة حماس الأحد، على تقديم مركز "معهد القدس للعدالة" الإسرائيلي، ملفاً للمحكمة الجنائية الدولية لمقاضاة رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية بتهمة "ارتكاب جرائم حرب".

وقال الناطق باسم الحركة حازم قاسم، إن "إسرائيل تحاول من خلال ذلك التلاعب بالرأي العام العالمي، بعد فضيحة الجيش بقتله للمتظاهرين السلميين في مسيرات العودة وكسر الحصار، والذين كان من بينهم نحو 30 طفلا".

وأكد قاسم أن "قيادة المقاومة لا تلتفت لهذا العبث الإسرائيلي، لأنها متسلحة بحق شعبها وتمارس الفعل المقاوم المكفول بالقوانين والأعراف الدولية"، واصفا "الخطوة الإسرائيلية بالوقاحة، حيث يقوم الجاني المجرم باتهام صاحب الحق، ويقوم الظالم المعتدي بشكوى ضد الطرف المظلوم".

وكانت صحيفة "إسرائيل اليوم" كشفت الأحد، أن "مركزاً إسرائيلياً قدم الأسبوع الماضي ملفاً للمحكمة الجنائية الدولية لمقاضاة إسماعيل هنية، بتهمة ارتكاب جرائم حرب"، مدعية أن "الملف يتضمن اتهام هنية بتجنيد 17 طفلا فلسطينيا في غزة في الصراع ضد إسرائيل منذ عام 2016"، وذلك ردا على الدعاوى الفلسطينية المقدمة ضد إسرائيل.

وقدم الدعوى للمحكمة الجنائية الدولية المحامي الإسرائيلي "أوري موريد" مدير الدائرة القانونية في "معهد القدس للعدالة" بمشاركة مختصين قانونيين من المعهد.