جوال jawwal

القضاء المصري يحكم بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان المسلمين محمد بديع

الأحد 12 أغسطس 2018 08:55 م / بتوقيت القدس +2GMT
القضاء المصري يحكم بالسجن  المؤبد على مرشد الإخوان المسلمين محمد بديع



وكالات/ القاهرة/

حكم القضاء المصري بالسجن المؤبد بحق المرشد العام للإخوان المسلمين محمد بديع، وأربعة آخرين بتهم "التجمهر والإرهاب" وحيازة أسلحة نارية، على خلفية أحداث "البحر الأعظم" التي تعود لتنظيم أنصار محمد مرسي مسيرة غرب القاهرة في تموز/يوليو 2013.

قضت محكمة مصرية الأحد بالسجن المؤبد (25 عاما) بحق مرشد الإخوان المسلمين محمد بديع ومجموعة من قادة الجماعة في قضية "أحداث البحر الأعظم"، بحسب أحد محامي بديع.

ويواجه بديع وعدد من قادة الجماعة التي صنفتها السلطات المصرية "تنظيما إرهابيا" مع نهاية 2013، أحكاما نهائية بالسجن المؤبد في قضايا مختلفة.

ووجهت النيابة إلى المتهمين تهم "التجمهر والإرهاب والشروع في القتل واستعراض القوة وتشكيل عصابة مسلحة لمهاجمة المواطنين، فضلا عن حيازة أسلحة نارية".

وأوضح المحامي عبد المنعم عبد المقصود أن محكمة جنايات القاهرة حكمت بالسجن لمدة 25 عاما على بديع، وأربعة من قادة الجماعة هم محمد البلتاجي وعصام العريان وصفوت حجازي والحسيني عنتر. مؤكدا "سنطعن في الأحكام خلال 60 يوما".

كما قضت المحكمة بالسجن على أربعة آخرين لمدد تراوح بين 10 و15 سنة.

وتعود أحداث القضية إلى تموز/يوليو 2013، أثناء قيام قادة وأعضاء الجماعة بمسيرة في شارع البحر الأعظم في الجيزة غرب القاهرة، ضد قرار إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي محمد مرسي عقب تظاهرات حاشدة ضده.

وكانت محكمة مصرية قد نظرت في القضية ذاتها في أيلول/

سبتمبر 2014، وقضت بمعاقبة المتهمين بالسجن المؤبد، إلا أن محكمة النقض ألغت الأحكام وأمرت بإعادة المحاكمة في 2015.