جوال jawwal

الخضري يرحب بدعوة الامم المتحدة اسرائيل رفع القيود فوراً عن ادخال الوقود لغزة

الجمعة 10 أغسطس 2018 06:54 م / بتوقيت القدس +2GMT



غزة/سما/

رحب النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار اليوم الجمعة، بدعوة الامم المتحدة اسرائيل رفع القيود عن ادخال الوقود الى قطاع غزة بشكل فوري وعاجل تلافياً لمزيد من الأزمات في قطاعات حيوية تدعمها الامم المتحدة.

وأكد النائب الخضري في تصريح صحفيعمه لموقف منسق الامم المتحدة للشؤون الإنسانيه جيمي ماكفولدريك الذي دعا فيه اسرائيل السماح بدخول وقود الطوارئ الذي تشتريه الامم المتحدة الى قطاع غزة معتبراً ان فرض قيود على دخول وقود الطوارئ الى غزة ممارسة خطيرة تترتب عليها عواقب وخيمه على حقوق الناس في غزة.

وقال، إنّ الاحتلال الاسرائيلي يمنع دخول الوقود بشكل كامل الى قطاع غزة ضمن مئات السلع الاساسية و١٠٠% من المواد الخام اللازمه للصناعه وحوالي ٦٠ ألف لتر وقود اشترتها الامم المتحدة لصالح ٤٦ منشأه حيوية في مختلف أنحاء قطاع غزة من اجل ضمان سير عمل المستشفيات الرئيسيه وخدمات المياه والصرف الصحي الضروريه وقيامها بوظائفها الأساسيه حيث ان هذه القطاعات مهدده بالتوقف في حال استمرار الاحتلال منع دخول هذه الكميات من الوقود.

وأشار الخضري ان الاغلاق شبه الكامل لمعبر كرم ابو سالم يدخل شهره الثاني دون اي مراعاه لحاجات الناس الأساسيه ويمنع الاحتلال الاسرائيلي دخول ٣٥٠٠ شاحنه محمله بالبضائع الاساسية لاستمرار الحياه من المرور عبر معبر كرم ابو سالم تطبيقا لخطته في خنق غزة عبر انهيار القطاع الصناعي والتجاري حيث ٨٠% من مصانع غزة اصبح الان في حكم المغلق.

وفِي هذا الإطار طالب رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار الامم المتحدة والمجتمع الدولي بدور اكبر في التأثير على الاحتلال الاسرائيلي برفع هذه القيود الغير قانونية على مرور الوقود وكافة الاحتياجات للقطاعات التجارية والصناعية والزراعية وصولا لرفع الحصار الغير قانوني والذي يتناقض مع مبادئ القانون الدولي واتفاقية جنيف الرابعه والإعلان العالمي لحقوق الانسان وكل الاتفاقات التي وقعتها السلطة الوطنية الفلسطينيه خاصة اتفاقية المعابر التي تلزم الاحتلال الاسرائيلي بفتح جميع المعابر بما فيها الممر الامن الذي يربط غزة بالضفه الغربية والذي يغلقه الاحتلال بشكل غير قانوني مُنذ ١٨ عام.