جوال jawwal

المصابون بالتهاب الكبد المزمن أكثر عرضة لأمراض الكلى المزمنة

الثلاثاء 10 يوليو 2018 12:26 م / بتوقيت القدس +2GMT
المصابون بالتهاب الكبد المزمن أكثر عرضة لأمراض الكلى المزمنة



وكالات / سما /

ذكرت نتائج دراسة بحثية صينية أن الأفراد المصابين بالتهاب الكبد المزمن - فيروس "بي"، تزداد لديهم مخاطر تطوير أمراض كلوية مزمنة.

وأشارت الدراسة البحثية التي قامت بها جامعة بكين واستمرت تسع سنوات وشملت أكثر من 460 ألف بالغ صيني تتراوح أعمارهم ما بين 30 إلى 79، إلى تزايد إصابتهم بأمراض كلوية مزمنة بنسبة 37 بالمئة.

وأضافت الدراسة أن الشخص المدخن ستزداد نسبة إصابته بمقدار الضعف مقارنة بالشخص العادي، فيما ترتفع النسبة المذكورة إلى ستة أضعاف بالنسبة لأولئك المصابين بداء السكري.

وأشارت نتائج الدراسة أيضاً إلى أن الدول التي ترتفع فيها نسب الإصابة بداء السكري يتعرض الناس فيها لمخاطر الإصابة بأمراض كلوية مزمنة بمعدل ستة أضعاف مقارنة بالمعدلات العادية، داعية الدول التي تسجل فيها معدلات إصابة مرتفعة بالتهاب الكبد المزمن -فيروس بي، إلى إيلاء المزيد من الاهتمام بالأضرار التي من الممكن أن تلحق بالكلى نتيجة الإصابة بالتهاب الكبد المزمن فيروس بي.

وسلّطت الدراسة البحثية على أهمية الإقلاع عن التدخين، وزيادة ممارسة النشاطات الجسدية، ومراقبة مستويات السكر في الجسم بشكل جيد، والكشف المبكر على أمراض الكلى بالنسبة لأولئك المصابين بالتهاب الكبد فيروس-بي.